المنتدى » أخبار اللاجئين » عدم وجود الحماية القانونية للمهجرين العراقيين في الخارج يضعهم هدفا للاستغلال
المشاركة السابقة : المشاركة التالية

عدم وجود الحماية القانونية للمهجرين العراقيين في الخارج يضعهم هدفا للاستغلال


الكاتب : admin

( مدير الموقع )

غير متصل حالياً

المجموعةمدير الموقع

المشاركات5713

تاريخ التسجيلالإثنين 14-09-2009

معلومات اخرى

الدولةاوربا

الجنسذكر

images/iconfields/twitter.png

مراسلة البريد

الموقع الشخصي

حرر في السبت 07-11-2009 07:55 مساء - الزوار : 1760 - ردود : 0

بغداد اكدتْ وزارة المهجرين والمهاجرين ان العراقيين في الخارج يعانون مشاكل لعدم وجود الحماية القانونية لهم. مضيفة :ان العرب يسيئون لسمعة  العراق في الدول الاوروبية من خلال ادعائهم بانهم من الجنسية العراقية.وقال محمد صالح الحمداني مدير عام الدائرة القانونية في الوزارة في تصريح صحفي :ان العراقيين في الخارج يواجهون العديد من المشاكل لعدم وجود حماية قانونية لهم اذ يعانون الفقر والعوز وقلة فرص العمل.واضاف الحمداني: ان اكثر من خمسة الاف عراقي في اليونان يعانون الفقر وعدم وجود فرص عمل،وعدد منهم يقبع في السجون لعدم حصولهم على الاقامة اضافة الى وجود حالات غرق لبعض العراقيين الذين دخلوا اليونان عن طريق البحر الميت حيث عثر على عدة جثث لعراقيين قد غرقوا في البحر وتم انتشالهم  ونقلت جثامينهم الى العراق. واكد الحمداني: ان العرب في الخارج يسيئون للعراق وسمعته حيث توجد اعداد كبيرة منهم في السجون ويدعون انهم عراقيون، وبعد مقابلتهم من قبل الجهات المختصة لاثبات الرعوية وتشخيص الهوية يثبت ان اغلبهم من جاليات عربية ويحملون مستمسكات عراقية مزورة مثل الجنسية وجواز السفر. مبينا: ان هذا ينعكس على معاملة الشرطة في بعض الدول للعراقيين لان اغلب هؤلاء العرب الذين يدعون انهم عراقيون من ذوي الجرائم مثل التهريب والمخدرات والعنف والانحراف وجرائم القتل وهم يحسبون على العراق مما يسيء الى سمعة العراقيين في الخارج. مشيرا الى ان وزارة المهجرين والمهاجرين تتبنى ملف العودة الطوعية ومتابعة شؤون العراقسيين في الخارج من اجل الوقوف على مشاكل والمعوقات التي تواجههم ،اذ قامت الوزارة بعدة لقاءات مع العراقيين في دول الجوار منها سوريا والاردن ولبنان ومصر وايران اضافة الى دول اخرى ومنها استراليا وماليزيا واليونان.وكان سلام الخفاجي وكيل وزارة المهجرين والمهاجرين قد اكد في وقت سابق وجود مشاكل ومعوقات تواجه المهجرين والنازحين العراقيين في الخارج بسبب عدم وجود مكاتب او فروع للوزارة في الخارج.واوضح الخفاجي ان الوزارة غير قادرة على التواصل مع فئات عنايتها من نازحين ومهجرين ومهاجرين في الخارج خاصة الدول الاجنبية لعدم وجود مكاتب او فروع للوزارة في الخارج التي من المفروض انها تكون حلقة الوصل بين الوزارة والعراقيين هناك. كما اكد الوكيل وجودمشاكل لدة العراقيين العائدين تتمثل بعدم توفر فرص عمل ومسكن اضافة الى مشاكل اجتماعية ونفسية للذين فقدوا اباءهم واولادهم نتيجة الاوضاع التي عاناها العراق. يذكر ان المنظمة الدولية للهجرة اعربت عن قلقها على مصير الاف النازحين العراقيين الذين يواجهون صعوبات عند عودتهم الى ديارهم تضاهي تلك التي واجهوها عند هربهم من اعمال العنف الطائفي منذ عام 2006. حيث قالت المتحدثة باسم المنظمة (جيميتين بانديا) في تصريحات صحفية: ان تقريرنا يشير الى ان عودة النازحين العراقيين الى ديارهم هي بصعوبة النزوح نفسها تقريبا.واضافت: ان هؤلاء النازحين لاقو مشقات في تأمين حاجاتهم توازي تلك التي لاقوها عندما نزحوا داخل العراق



توقيع (admin)

 

(آخر مواضيعي : admin)

  بث مباشر قنوات فضائية عربية Arabic Tv Online Live

  المسيح الدجال في الانجيل

  صحفي الماني يكشف اسرار المساجد الموجدة في المانيا و مايحدث في داخلها

  صور / صلاة جنازة المرحومة تريزة هرمز داود ليوم الثالث

  عماذ الطفل الملاك اورفيل / سيدني - استراليا

 

 

 

 تنبيه : جميع الاراء الواردة تعبر عن رأي أصحابها و لا علاقة لإدارة موقع مانكيش كوم بها

 

جميع المواد المنشورة في موقع مانكيش كوم بكل أقسامه لا تُعبّر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع

ويتحمل صاحب الموضوع المسؤولية كاملة عما نشره وجميع ردود الفعل المترتبة عليه