المنتدى » اخبار شعبنا » حملة تضامنية : سيبقى المسيحيون شعلة وضاءة على أرض وسماء العراق بالرغم من كل قوى الظلام!
المشاركة السابقة : المشاركة التالية

حملة تضامنية : سيبقى المسيحيون شعلة وضاءة على أرض وسماء العراق بالرغم من كل قوى الظلام!

الكاتب : kays zoori

غير متصل حالياً

المجموعةالاعضاء

المشاركات9

تاريخ التسجيلالسبت 05-12-2009

معلومات اخرى
حرر في الثلاثاء 09-03-2010 10:35 مساء - الزوار : 1379 - ردود : 0
سيبقى المسيحيون شعلة وضاءة على أرض وسماء العراق
بالرغم من كل قوى الظلام!












خسئ القتلة المجرمون أعداء الشعب, خسئ أولئك الضالون الذين يلاحقون العائلات المسيحية ليفرضوا عليهم الهجرة من محافظة الموصل ومن أرض العراق. فعلوا ذلك بالبصرة, وسعوا إلى تحقيق هذا الهدف في بغداد وفشلوا, ومنذ ثلاث سنوات يبذلون المستحيل من أجل تحويل حياة المسيحيين بالموصل إلى جحيم لا يطاق ويدفعوا بهم إلى ترك محافظة الموصل والهجرة إلى إقليم كردستان أو بغداد أو إلى الخارج.

ورغم كل النداءات الدولية والإقليمية والمحلية لا تزال العائلات المسيحية تتعرض لأعمال الغدر الجبانة ولم تتحرك الحكومة العراقية لتأمين الحماية لهم, كما لم تتحرك المرجعيات الدينية, سواء الشيعية منها أم السنية, لإدانة هذه الأعمال ومطالبة الحكومة العراقية بتقديم الحماية لهذا الجزء الطيب من بنات وأبناء العراق.

كلنا يعرف بإن المواطنات والمواطنين من أتباع الدين المسيحي في العراق هم ملح أرض الرافدين وهم غرينها الخصب وطعمها الطيب, إنهم من أصل أهل العراق ومن بناة حضارته العظيمة ورعاة ثقافته المتجددة, وهم سيبقون على هذه الأرض الطيبة ولو كره الكارهون وأعداء الحرية والديمقراطية وحقوق الإنسان والسلام بين أتباع جميع الديانات والمذاهب الدينية في العراق.

إن المعلومات الواردة من العراق تؤكد من جديد على تنفيذ عمليات الاغتيال والتشريد ضد العائلات المسيحية, إذ أجبر طلبة المدارس وجامعة الموصل على ترك مقاعد الدراسة والبقاء في بيوتهم خشية الاعتداء عليهم وموتهم على أيدي تلك الحفنة الضالة من القوى الظلامية التي تعيث فساداً في محافظة الموصل ولا تجد الردع من مسؤولي المحافظة ولا من القوات العراقية المعسكرة في الموصل, ولا من القوات الأجنبية التي لا يزال من واجبها المساهمة بحماية المواطنات والمواطنين العراقيين.

نحن الموقعين نرفع صوت الاحتجاج والإدانة عالياً ضد هذه الأعمال الإجرامية, تطالب بإصرار الرئاسات الثلاث, وخاصة الحكومة العراقية, بالعمل الجاد والمسؤول لتأمين الحماية اللازمة للعائلات المسيحية في جميع أرجاء العراق, وخاصة في تلك المناطق التي أصبح الاعتداء عليهم يومياً وتحت سمع وبصر محافظ ومجلس محافظة نينوى.

أننا ندعو كافة الاحزاب والمنظمات , والأحرار والمدافعين عن حقوق الإنسان إلى حملة تضامنية واسعة لمنع وإيقاف اغتيال وتهجير المسيحيين أو الصابئة المندائيين أو غيرهم من أتباع الديانات والمذاهب الأخرى, والوقوف بوجه الأشرار لمنع دفع العراق من جديد إلى مستنقع الفوضى والإرهاب والموت على أي قوى الإرهاب اياً كان الرداء الذي تتستر به.

الموقعون
bgubrail@yahoo.dk
2010 / 3 / 3



http://www.ahewar.org/camp/i.asp?id=200


توقيع (kays zoori)

 

(آخر مواضيعي : kays zoori)

  إيقاف عمل موقع باطنايا دوت نت

  هل سيتم الاعتراف بأيقونة العذراء الباكية كمعجزة من قبل البابا؟!

  بشرى سارة الى جاليتنا المسيحية العراقية في المانيا

  كلداني ويا ريتني أشوري

  مهم جدا الى كل الاخوة والاخوات المرفوضة طلباتهم من قبل دائرة الهجرة السويدية

 

 

 

 تنبيه : جميع الاراء الواردة تعبر عن رأي أصحابها و لا علاقة لإدارة موقع مانكيش كوم بها

 

جميع المواد المنشورة في موقع مانكيش كوم بكل أقسامه لا تُعبّر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع

ويتحمل صاحب الموضوع المسؤولية كاملة عما نشره وجميع ردود الفعل المترتبة عليه