المنتدى » منتدى الكتابات الروحانية والدراسات المسيحية » قداسة سيدتنا العذراء والرد على كل الهرطقات والبدع واصحاب الاقوال الحرفيه
المشاركة السابقة : المشاركة التالية

قداسة سيدتنا العذراء والرد على كل الهرطقات والبدع واصحاب الاقوال الحرفيه


غير متصل حالياً

المجموعةعضو مميز

المشاركات259

تاريخ التسجيلالإثنين 05-04-2010

معلومات اخرى
حرر في الخميس 03-06-2010 09:51 صباحا - الزوار : 1419 - ردود : 0

    قداسة سيدتنا العذراء  والرد على كل الهرطقات والبدع واصحاب الاقوال الحرفيه



 


أ)إكرام مريم العذراء


 يقول بعض اخوتنا إن العذراء أدت مهمتها بولادتها للمسيح فيجب ان تُهمل كما يهمل الوعاء الفارغ أو العلبة التي أخذنا منها كنزا أو خاتما ثميناً .


 


ولكن هل الوالدة جَرةً او وعاء ؟ هل الجَرة من فخار ، وما فيها من سمن أو عسل او فضة او ذهب فليس من طبيعة الجرَة.


 


إن العذراء حَوَت المسيح ، اعطتـه الجسد فهو عظم من عظامها ولحم من لحمها.


الجرة ليست أم الكنز وإن أحتوته، والعذراء ليست بجرّة ، إنها أم الرب: " من اين لي هذا ان تأتي أم ربي إليّ" ؟(لوقا1: 43).


 


عندما نقول عن مريم:" أم الله" لانقصد أنها أم اللاهوت بل ام الانسان يسوع الذي هو إله فوالدة الطبيب والمحامي ليست أم الطب ولا القضاء.


 


وتقول العذراء في لوقا1: 48 إن  جميع الأجيال تطوبها لأن القدير صنع بها عظائم، فهل يطوبها ويهنئها كل المسيحيين؟ مع الأسف منهم فئات تتجاهل ولاتذكر اسمها.


 


ب)مريم العذراء والخطيئة الاصلية


  يعترض علينا بعضهم قائلين: تعتقدون ان مريم العذراء سَلـَمت من الخطيئة الاصلية مع انها قالت في لوقا1: 47" وتبتهج روحي بالله مخلصي !"


لكن بلاغ البشارة الرسمي في لوقا1: 28 يوضح لهم الأمر:"السلام عليك ياممتلئة نِعمة"(ممتلئة أي لاينقصها نِعمة  وعبارة المُنعَم عليها نراها في اناجيل كثيرة وهي غير صحيحها وتعنى ان  ان الله انعم عليها  فقط عند البشارة فقط) الرب معك(أي معها بأستمرار من اول حياتها) مباركة أنت في النساء(أكرم من حواء قبل سقوطها)1. فالملاك يعرفها بأنها دون سواها هي التي نالت الإنعام.


 


هذه الآية تبين بوضوح أن الله قد حرّف غضبه عن مريم منذ أول كيانها في احشاء أمها. فيكون أنه تعالى سبق فخلصها بالوقاية لا بالمعالجة وذلك بفضل فداء ابنه المنتظر ومن أجل كرامة نفسه. وبهذا يكون الخلاص قد شمل مريم. وهذا الأمتياز هو حلقة من سلسلة الفضل الاعظم والإنعامات التي مَنّ بها عليها الرب القدير، وإلا لكان يوحنا المعمذان أوفر منها حظاً إذ يقول فيه الملاك نفسه لوالده زكريا:"إنه يمتلئ من الروح القدس وهو في بطن أمه")لوقا1: 15).


ألم تقل مريم في لوقا1: 49" القدير صنع بي عظائم"؟ وهذه إحدى عظائمه فيها.


 


ج) بتولية العـــذراء


 


1) هل مريـم بتول قبل الولادة ؟


 


  المريمات كثيرات ، اما مريم العذراء فواحدة، ولقب العذراء لاينفصل عن مريم بل يكاد يكون مرادفا لمريم:"وها أنت تحبلين وتلدين إبنا وتسمينه يسوع... فقالت مريم للملاك: كيف يكون هذا وأنا لا أعرف رجلاً ؟(لوقا1: 31-34).


     


      "يايوسف بن داود: لاتخف أن ان تأخذ إمرأتك مريم فإن المولود فيها هو من الروح القدس"(متى1: 20).


في هذه اللحظة التي فيها لاتعرف مريم رجلا تُدعى مع ذلك إمرأة. لأن الزوجة تُدعى بعد إمرأة بعد كتابة كتابها حتى لو بقيت بتولاً.


 


   قال لها الملاك في لوقا1: 28 وأليصابات في لوقا1: 43"مباركة انت في النساء"، أي بين جنس النساء، ولم يقصد أنها لم تعد بتولاً.


هكذا أكد بولس الرسول في غلاطية 4: 4: "أرسل الله ابنه مولودا من إمرأة، اي من جنس حواء ومن طرف واحد، من إمرأة، لا من إمرأة ورجل.


      وبرهان ذلك في لوقا1: 34:" وأنا لاأعرف رجلاً، أي أنا عذراء .


    _____________________


1.في ترجمة أخرى:"السلام عليك أيتها المُنعَم عليها". وهذه العبارة خاطئه تعني العكس


  


  ويقول الإنسان عندما يقبل على الزواج: تزوجت إمرأة، ويقصد بذلك جنس


النساء ولايصفها بأنها فتاة بل إمرأة بعد الزواج.


    العذراء مريم بتول قبل الولادة على ماجاء في أشعيا7: 14:"فلذلك يؤتيك السيد


نفسه آية: ها إن العذراء تحبل.....".


 


2) هل بقيت بتولا ًحين الولادة ؟


     يقول أشعيا7: 14:"ها إن العذراء تحبل وتلد إبناً  وتدعو إسمه عمانوئيل" .


     وأكد متى1: 22 ان نبؤة أشعيا هذه تمت في المسيح:"وكان هذا كله ليتم ماقيل من الرب بالنبي القائل:ها إن العذراء تحبل وتلد إبنا يدعى عمانوئيل".


 


    نلاحظ أن اشعيا ومتى يـَطلقان على مريم لقب العذراء مع أل التعريف، مع العلم بأن الطبيعة تنفي أن تكون والدة عذراء. ووصف مريم بإنها"العذراء" يعني ديمومة بتوليتها، لأن النساء العاديات يمكن ان نقول عنهنّ:ها ان عذراء حبلت وولدت" فما باتت عذراء، اما هنا فإن متى واشعيا يصران على أن والدة المسيح هي العذراء وهي عذراء.


       لماذا إذن لقبت العذراء القديس يوسف أبا ليسوع:"ها إن أباك وانا كنا نطلبك متوجعين"(لوقا2: 48) ؟


 


لم تكن العذراء تجهل سرها العجيب إلا أن اللطف والذوق الحساس والاحترام جعلتها تخفي السر وتتصرف أمام الناس كأن أمرها طبيعي وكأن يوسف هو الأب للاسباب التالية: إحتراما ليوسف امام الناس؛ إخفاء للسر العجيب لأنها لو فاهت به لما صدقها أحد؛ لأن له شرعا حقوق الأب وهو الذي يسمي الطفل؛لأن للتربية أهمية الإنجاب بل تفوقه أهمية وهو كمثل البستاني التي نبتت شجرة في بستانه بغير أن يزرعها هو: فهي مع ذلك له لأنها في أرضه.


 


   وعبر لوقا هذه الأبوة الطاهرة بقوله في لوقا3:32"وهو على ماكان يظن إبن يوسف"،ولم يقل بحسب الواقع.


 


    وقد وضع يسوع النقاط على الحروف وهو لايزال في الثانية عشرة من عمره وأضح من كان أباه الحقيقي:"لماذا تطلباني، ألم تعلما أنه ينبغي لي أن أكون فيما هو لأبي؟"(يعني أباه الحقيقي السماوي.لوقا2: 49).


 


3)قضية:" ولدت ابنها البكــرّ"


 


إعتراض: العذراء لم تظل عذراء بعد ولادة المسيح لأن الإنجيل يدعو المسيح أبنها البكر:"ولم يعرفها حتى ولدت إبنها البكر(متى1: 20),"فولدت إبنها البكر"


(لوقا2: 7).


الـــرد : لغويا(البكر) معناه أول مولود حتى لو لم يعقبه آخرون كالابن الوحيد. والآب السماوي يدعو أبنه البكر مع أنه الوحيد:كلمنا أخيراً في هذه الايام في الأبن


الذي جعله وارثا لكل الاشياء وبه أنشأ الدهور"(عبرا 1: 2)؛ "وحين يدخل البكر الى المسكونة ثانية يقول: ولتسجد له جميع ملائكة الله"(عبرا 1: 6)؛لأنه هكذا أحب الله العالم حتى إنه بذا إبنه الوحيد "يوحنا 3: 16).


إذن: الأول هو البكر، والبكر هو الأول ولو كان وحيدا ولالزوم لمجيء الثاني حتى أن الأول هو البكر:"وكلم الرب موسى:قدس لي كل بكر، كل فاتح رحم من بني إسرائيل من الناس والبهائم، إنه لي"(خروج 13: 1-2).


وهل على موسى أن ينتظر المرأة حتى تلد الولد الثاني حتى يقدس البكر الأول ويقدمه للهيكل ؟


وهنالك شهادة اللغة الدارجة حتى يومنا إذ يقولون مثلا ماتت فلانة في بكرها 1.


 


 



توقيع (فريد عبد الاحد منصور)

 

(آخر مواضيعي : فريد عبد الاحد منصور)

  شرح مثل الزارع انجيل متى(13: 3-9)

  دبابيس روحيـــــــة

  حلم القديس جون( دون) بوسكو ورؤية جهنم

  النصرانية والمسيحية في رسائل بولس الرسول ج 2 والاخير

  النصرانية والمسيحية في رسائل بولس الرسول ج1

 

 

 

 تنبيه : جميع الاراء الواردة تعبر عن رأي أصحابها و لا علاقة لإدارة موقع مانكيش كوم بها

 

جميع المواد المنشورة في موقع مانكيش كوم بكل أقسامه لا تُعبّر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع

ويتحمل صاحب الموضوع المسؤولية كاملة عما نشره وجميع ردود الفعل المترتبة عليه