المنتدى » اخبار شعبنا » المسيحيون في العراق أكثر قلقاً من محاولات حرق المصحف الشريف
المشاركة السابقة : المشاركة التالية

المسيحيون في العراق أكثر قلقاً من محاولات حرق المصحف الشريف


الكاتب : المدير

غير متصل حالياً

المجموعةمدير الموقع

المشاركات570

تاريخ التسجيلالأحد 20-12-2009

معلومات اخرى
حرر في السبت 11-09-2010 08:29 مساء - الزوار : 1116 - ردود : 0

دار الحياة/اربيل - رامي نوري


يُعرب المسيحيون في العراق عن قلقهم من محاولات متطرفين اميركيين احراق المصحف الشريف ويخشون ان يتعرضوا نتيجتها، في المناطق غير المستقرة من العراق، للاستهداف من قبل الجماعات المتشددة.


وأصدر مجلس رؤساء الطوائف المسيحية في العراق بياناً شجب فيه دعوة القس تيري جونز لإحراق القرآن الكريم تزامناً مع الذكرى السنوية لهجمات الحادي عشر من ايلول (سبتمبر) 2001.


ودشن رؤساء الطوائف المسيحية في العراق بيانهم بآية من انجيل القديس متى «اقول لكم إن كل كلمة باطلة يقولها الناس يحاسبون عليها يوم الدينونة». واستطرد «نحن رؤساء الطوائف المسيحية في العراق نتابع بقلق بالغ وغضب شديد ما يروج له القس الأميركي إن هذا الفعل هو ايماءة شائنة وخطيرة ضد اخوتنا المسلمين وكتابهم المقدس، لكل دين كتبه المقدسة المحترمة وأماكن عبادته ورموزه الدينية ولها كل الحق في الإكرام والاحترام والحماية».


وأضاف البيان إن «حرق المصحف الشريف هو الإرهاب بعينه وهذه المرة الإرهاب ضد الدين الذي يدعو الى المحبة والتآخي لخير الشعوب وسلامها، هذه الجريمة التي ترتكب اليوم بأسم الديموقراطية وحرية الرأي و التعبير تتناقض مع منطق حوار الحضارات والأديان والثقافات الذي دعت اليه الكنائس والجوامع من على منبر الأمم المتحدة في المؤتمر الذي دعا لنبذ الحقد والتعصب والإرهاب».


وأصدرت رئاسة اسقفية اربيل الكلدانية بياناً شجبت فيه محاولات احراق المصحف الشريف.


وورد في البيان «باستياء واستهجان كبيرين قابلنا الدعوة التي وجهها المدعو القس تيري جونز، خادم كنيسة تبشيرية في ولاية فلوريدا الأميركية، إلى إحراق القرآن الكريم وهي دعوة لا أخلاقية نابعة من شخصٍ يحمل الكراهية والعداوة لمَن يختلفُ عنه في العرق والدين، ويروم زرع آفة الفساد والعداوة والفرقة ما بين شعوب الله المُسالمة الآمنة. لاسيما أن المسلمين الأكارم في كلِّ بقاع الأرض أنهوا صيامهم المُباركَ وكلّلوه بأعمال الإحسان والرحمة».


وزاد «إن ديننا المسيحي يرفضُ مثل هذه السلوكيات المريضة ويدينها بشدة، ويدعو دوماً إلى مُباركة إسم الله الكريم أينما ورد، فكيف الحال والقرأن الكريم الذي يأتي على ذكر هذا الأسم المبارك في آياتٍ تدعو إلى الإيمان بالله الواحد، والإخلاص له،  نضم صوتنا إلى صوت الفاتيكان وصوت كل مسيحي شريفٍ في العالم، ممن استنكروا الدعوة بشدّة، وعبروا عبر بياناتٍ مُنددة بهذه المحاولة المُشينة (...) إن الكنيسة في كل بقاعِ الأرضِ، لاسيما في عراقنا العزيز، تفتخر بعمقِ العلاقات مع المُسلمين التي بُنيت على أساس الاحترام المُتبادل القائم على التعايش الممّتد في عمقِ التاريخ، والذي أسهمَ في بناء البلاد وتقدّمها. لذا، لن نسمح بفعلِ شنيعٍ ومُستهجَن أن يمُس كرامة المُسلمين، أو يبثَ الفرقة البغيضة بيننا».


كما أصدر رؤساء الكنائس في مناطق متفرقة من العراق كنينوى وكركوك بيانات شجب واستنكار، دعوا فيها الى وحدة الصف لمواجهة مثل هذه الأفكار. وقالت المواطنة المسيحية أم يوسف، التي أبت ان تكشف اسمها الصريح في حديث الى «الحياة»، كونها تسكن مدينة الموصل،  إن مثل هذه الأفعال التي لا يفكر القائمون عليها في تبعاتها على المسيحية اجمع يجب ان تدرأ بكل الوسائل.


وأوضحت أم يوسف «من يقوم بمثل هذه الأفعال لايفكر في مصير اناس مثلنا هنا وما سنتعرض له على رغم اننا نقف مع الفريق المضاد لهذه المساعي، هو يسكن الولايات المتحدة وستتوافر له الحماية بحجة انه يعبر عن وجهة نظر معينة، وآلاف المسيحيين حول العالم سيتعرضون للخطر جراء تصرفه اللامسؤول، اطالب كل الجهات الدولية بإيقاف مثل هذه الحماقات وإن كان ذلك بالقوة اذ ان اسخدام القوة ضد فئة فاسدة خير من ان تشمل البلبلة كل العالم».


أما جمال حزقيال فقد أشار في تصريح الى «الحياة» أن المسيحيين في العراق قد يكونون الأشد تضرراً اذا ما اتم جونز فعلته».


وأوضح حزقيال «اعتقد ان المسيحيين في العراق سيكونون الأشد تضرراً اذا ما اتم المدعو تيري جونز فعلته، وحقيقة لا اريد ان اصفه بالقسيس اذ اننا نعرف القس رجلاً يمتاز بالصدق والمحبة وليس كهذا، كما نعلم ان المسيحيين في العراق اصلاً مهددون وهذا ما قد يمنح المتشددين حجة أخرى لاستهدافنا، ايماننا قوي بمبادئ ديننا ونحن على ثقة بأن العراقيين اكبر من مثل هذه التفاهات



توقيع (المدير)
http://www.m5zn.com/uploads/2010/3/12/photo/gif/g0wj2nhngz535w49lg6.gif

 

(آخر مواضيعي : المدير)

  السيد أنور هدايه يشارك في الجلسة الافتتاحية لملتقى الشباب الكلداني السرياني الآشوري

  صور قداس اول ايام الصوم في كنيسة ماركوركيس / مانكيش

  صور احتفال ابناء مدينة وندزور الكندية بالبطريرك الجديد

  اعلان من موقع منكيش

  حركة تجمع السريان تشارك في اجتماعات هيئة الاحزاب السياسية العراقية في السويد

 

 

 

 تنبيه : جميع الاراء الواردة تعبر عن رأي أصحابها و لا علاقة لإدارة موقع مانكيش كوم بها

 

جميع المواد المنشورة في موقع مانكيش كوم بكل أقسامه لا تُعبّر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع

ويتحمل صاحب الموضوع المسؤولية كاملة عما نشره وجميع ردود الفعل المترتبة عليه