المنتدى » منتدى الكتابات الروحانية والدراسات المسيحية » العالم بانين والنظام الرقمي للخالق في مخلوقاته
المشاركة السابقة : المشاركة التالية

العالم بانين والنظام الرقمي للخالق في مخلوقاته

الكاتب : مسعود هرمز

غير متصل حالياً

المجموعةالاعضاء

المشاركات444

تاريخ التسجيلالخميس 04-02-2010

معلومات اخرى
حرر في الأربعاء 23-02-2011 06:13 مساء - الزوار : 2001 - ردود : 2

العالم بانين والنظام الرقمي للخالق في مخلوقاته


مقدمة
لقد هاجر العالم ايفان بانين من روسياً إلى أمريكا ، واعتنق هناك المسيحية ، وبعد ذلك اكتشف أنماطاً وأنظمة عددية مُذهلة في الطبيعة ، أعتقد ان الأمر لا يمكن أن يكون إلا من عمل الخالق. في عام 1890 ، أستمر بانين باكتشاف االأنظمة العددية في الكتاب المقدس ، وذهب إلى تكريس جزء كبير من حياته (40-50 سنة) من أجل التحقيق في أنماط  ما أكتشفه وحصل عليه. "المصدر في نهاية المقالة" .


خطة الله في الطبيعة


لقد بدأ الأنفجار في العلوم الطبيعية الحديثة عندما أدرك العلماء من الكتاب المقدس بان الله هو الله النظام (الترتيب) ، وأن هذا النظام (الترتيب) يمكن العثور عليه في مخلوقاته. ونستنتج من ذلك وبصورة منطقية ونقول: بما أن الله  قد وضع النظام في جميع مخلوقاته ، فكم بالأحرى قد وضع ذلك النظام في كلمته أي في الكتاب المقدس .
على سبيل المثال ، لا بد من الإشارة إلى أن كبار العلماء ، مثل اسحق نيوتن وغيره الذين ساهموا كثيراً في الفيزياء الحديثة والرياضيات ، وأمضوا سنوات عديدة من أبحاثهم الشخصية في البحث عن موضوع "العددية في الكتاب المقدس" ، من الممكن انهم قد شعروا بأنهم "اكتشفوا شيئاً ما".

فيما يلي مقتطفات من كتاب بولينجر ، اسم المؤلف : بولينجر أي دبليو ، يتحدث فيه عن "الرقمية في الكتاب المقدس" ، وهو في مطبعة المصباح للصحافة ، لندن ، 1952.
في موضوع الفسيولوجيا يوضّح ويعرض حقول واسعة من أجل الأقناع بأهمية الرقم سبعة. أن أيام سنوات الرجل مبنيىة على (7 في 10). لأن في سبع سنوات كاملة يتغير هيكل جسده كُلياً ، ونحن جميعا على دراية تامة في المراحل السبع لعمر الأنسان .

في الفترات المختلفة من الحمل عادة ما نلاحظ مضاعفات الرقم سبعة ، إما في ألأيام ، أو في ألأسابيع كما يلي:
تفقس بيوض الحشرات في سبعة أنصاف الأيام (مثل النحل ، دبور ، الخ) ، في حين مع بعض الأنواع الأخرى تكون الفترة سبعة أيام كاملة. ان غالبية الحشرات تتطلب فترة فقس بيوضها من 14 (2 في 7) إلى 42 (6 في 7) أيام ، والشئ نفسه ينطبق على مملكة اليرقات.


أما عند الحيوانات فان فترة الحمل تكون كما يلي :
الفأر ، 21 (3 في 7) يوماً.
الأرنب والجرذ ، 28 (4 في 7) يوماً.
القطة ، 56 (8 في 7) يوماً.
الكلب ، 63 (9 في 7) يوماً.


الأسد ، 98 (14 في 7) يوماً.
الغنم ، 147 (21 في 7) يوماً.
أما مع الطيور فان فترة الحضانة  تكون :

الدجاجة عادة ، 21 (3 في 7) يوماً.
البطة ، 28 (4 في 7) يوماً.


وفي الجنس البشري تكون فترة الحمل عادة حوالي  280 يوما (أي 40 في 7).
إضافات أخرى بحثت عنها عدا المصدر المذكور ووجدت مثلاً :


الكناري تفقس بيوضه في 14 (2 في 7) يوماً.


خنزير غينيا الأليف 70 (10 في 7) يوماً.


الخنزير الأرضي 210 (30 في 7) يوماً.


البقرة 280 ( 40 في 7) يوماً.


الخيل 336 (48 في 7) يوماً.


الزرافة حوالي 448 ( 64 في 7) يوماً.


وعلاوة على ذلك فان الأنسان قد خُلِقَ في مبدأ النظام ذي السبعة أيام. في مختلف الأمراض تكون ألأيام السابع والرابع عشر والحادي والعشرين أياماً حرجة عند الشخص ، وفي البعض منها تكون ، أنصاف السبعة أو أل 14 يوماً. الملاحظ أن نبضات الرجل تدق على مبدأ سبعة ايام...  في مدة ستة أيام من أصل سبعة يدق القلب أسرع في الصباح مما يدّق في المساء ، بينما في اليوم السابع يدق أبطأ. ولذلك فان الرقم سبعة هو من طبيعة الوظائف الفسيولوجية للأعضاء .
في زمن الثورة الفرنسية أمر القائد روبسبير أن يصبح العمل والدوام لمدة عشرة أيام بدلاً من الأسبوع الذي وضعه ورتّبه الله ، بعد ذلك لاحظوا أن البشر والحيوانات لا يُمكنها التعامل والتكيّف بوجود يوم واحد استراحة فقط خلال العشرة أيام ، حيث بدأ الناس يُصابون بالأمراض المختلفة والماشية تنهار قواها في الحقول . وبعد فترة قصيرة كان عليهم أن يعودوا إلى نظام الأسبوع أي السبعة أيام الذي وضعه الخالق ، وقد تبين بوضوح أنه لا ينبغي ولا يجوز انتهاك النظام الذي وضعه الله أبداً .
الملاحظ علمياً أن الخلايا في جسم الإنسان تموت باستمرار ويجري استبدالها دائماً. هذا النظام يعمل بدورة مدتها سبع سنوات ، حيث خلال فترة السبع سنوات يتم استبدال كل خلية من خلايا الجسم.

والسؤال الأصعب الآن هو : هل نتوقع العثور على الظواهر نفسها في ما هو أعظم من جميع أعمال الله ، ألا وهي في كلمته؟
"من خلال الايمان نفهم وندرك بان الله خلق الكون بكلمة منه ، فنتج (صَدَرَ) ما نراه من الأشياء مِما لا نراها " (أنظر الرسالة الى العبرانيين 11 : 3) .


يرى العديد من المسيحيين بأن ايفان بانين قد اكتشف البناء العددي في الكتاب المقدس ، وقد أدى هذا الأكتشاف الى الهجوم على بانين من قبل بعض الكنائس ونتيجة لذلك تم اسقاط تدريس النظام العددي من المناهج الدراسية لبعضها .
عندما نتحدث عن الأنظمة العددية في الكتاب المقدس فإننا نعتبر ذلك دليلاً إضافيا على أن الكتاب المقدس هو كلمة الله الموحى بها. نحن لسنا هنا بحاجة لإثبات الأنظمة العددية للكتاب المقدس أو الأعتقاد بأن الكتاب المقدس هو الحق ، ولكن نحن نهدف دائما الى تعليم مشورة الله الكاملة.
وردّاً على الأسئلة التي وُجّهت إلينا ، وضعنا مجموعة من الأفراد "النابغين رياضيا" في جمعيتنا ، كان لبعضهم معرفة قليلة في نصوص الكتاب المقدس المكتوبة في اللغات العبرية القديمة واليونانية. وقد أعطيت لهم مهمة تقييم الحقائق العددية في الكتاب المقدس .
نتمنى لو يكون بانين بيننا هذه الأيام حتى يتمكن من الوقوف في وجه أية اتهامات ظالمة. لقد عمل بانين بصورة مدهشة في العمل والبحث عن هذه الأنماط العددية. أما الآن فان أجهزة الكمبيوتر تقوم بهذه المهمة الشاقة.
لقد استخدم بانين نصوص الكتاب المقدس المكتوبة في اللغات الأصلية وحسب الكلمات والحروف. لقد أحتسب القيم الرقمية للكلمات والحروف ، وقد أحتسب أيضا القيم ألمكانية للكلمات والحروف الواردة في النص ( المتن). انه اختار الكلمات والحروف وفقا للتناظر (التشابه) (مثل الكلمتين الأولى والأخيرة) ، وأجزاء المجموعات (مثل الجمل والأسماء والموضوعات ، والمفردات في القصة أو المتن) ، وهلم جرا.


مثال من عمل بانين:


لننظر الى سفر التكوين 1 : 1 - 5  ، كانت استنتاجات بالين كما يلي:


1- فحَص 33 كلمة من الكلمات المستخدمة باللغة العبرية ووجد أن القيمة العددية لحروفها تساوي 6188 أي 884 في 7


2- القيمة الكلية الرقمية الى 33 حرف من الحروف الأولى في الكلمات المستخدمة تساوي 2401 أي 7 في 7 في 7 في 7 أي ( 49 في 49)


3- 16 حرفاً من الحروف الأولى المختلفة لها قيمة رقمية تساوي1281 أي 183 في 7


4 - القيمة العددية لأحرف الكلمات الأولى والأخيرة المُرتبة بصيغة التسلسل الأبجدي يكون مجموعها 658 أي 94 في 7


5-  مجموع ارقام الكلمات الأولى والأخيرة المُرتبة بحسب الظهور هو 924 أي 132 في 7


6 - المجموع الرقمي للحروف لأيةِ سبعة كلمات من الكلمات التي تسلسلها السابع يكون 1008 أي 7 في 3 في 3 في 2 في 2 في 2 في 2


ليس من مضاعفات الرقم سبعة ولكن هناك سبعة عوامل كما نلاحظ وعند جمع هذه العوامل يكون مجموعها 21 أي 3 في 7
الخلاصة


هناك انتقادات الى طريقة بانين ، ولكن في النهاية تُوضّح لنا هذه الطريقة عظمة الخالق ونظامه اللامحدود وعمله في المخلوقات .


أعداد و ترجمة


مسعود هرمز النوفلي


22/2/2011


المصدر :


http://www.cai.org/faq/bible-mathematics




توقيع (مسعود هرمز)
مسعود هرمز

 

(آخر مواضيعي : مسعود هرمز)

  هل يوجد خلاص خارج الكنيسة؟

  نشيد المحبة، الشماس وعد بلو

  فتاة أمريكية أدمنت أكل الصابون

  سرقة مقبرة أثرية عمرها 5 آلاف سنة قرب قلعة أربيل

  نقص مياه الري يدفع مزارعاً عراقياً للانتحار

 

 

 

 تنبيه : جميع الاراء الواردة تعبر عن رأي أصحابها و لا علاقة لإدارة موقع مانكيش كوم بها

 

جميع المواد المنشورة في موقع مانكيش كوم بكل أقسامه لا تُعبّر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع

ويتحمل صاحب الموضوع المسؤولية كاملة عما نشره وجميع ردود الفعل المترتبة عليه

 

رقم المشاركة : #2810

الكاتب : وردااسحاق

غير متصل حالياً

المجموعةالمشرفين

المشاركات1281

تاريخ التسجيلالسبت 02-01-2010

معلومات اخرى
حرر في الخميس 24-02-2011 02:31 مساء
مقال جيد فيه اسرار كثيرة ويربط بين العلم والخالق الذي خلق العلم والكون كله وكيف يقوده. يجب ان تكون هناك علاقة بين العلم والأيمان ويجب ان يعترف العلم بوجود الله . علماء الناسا الأمريكية توصلوا الى دلائل تبرهن صحة أن الله الخالق ما زال يضبط الأمور ، وما توصل اليه رواد الفضاء والعلماء طيلة حياتهم العلمية يؤكدوا تلك العلاقة ،فمثلا درسوا الشمس والقمر والكواكب بعد مئة سنة وبعد الف سنة وذلك لكي يحددوا مسارات المركبات الفضائية مستقبلا لكي لا تصطدم بشىء . عندما طلبوا من اجهزة حسابات الماضي وفي المستقبل توقفت الأجهزة واعطت اشارة خطر دلالة على ان هناك خطأ اما في المعلومات المعطاة للكومبيوتر او في التاريخ . ارسل العلماء بطلب المتخصصين بالكومبيوتر لمعرفة الخطأ في زمن الماضي لكن لم يستطيعوا كشف اللغز لكن احد العلماء الذي كان مسيحيا تذكر عندما كان طفلا في مدارس الأحد بان الشمس توقفت في مكانها لكن لن يشأ العلماء تصديقه لكنهم لم يستطيعوا حل اللغز فطلبوا منه ان يريهم سفر يشوع بن نون فقرأوا كيف أسلم الرب لبني اسرائيل فقال : ( يا شمس دومي على جبعون ويا قمر ... ) فوقفت الشمس والقمر حتى انتقم الشعب من عدوه فلم تتحرك ليوم كامل ( يشو 10 : 12-14 ) فرجعوا بالكومبيوتر الى زمن يشوع فوجدوا فعلا الشمس توقفت 23 ساعة و40 دقيقةاما الوقت الناقص اي 40 دقيقة فوجده لهم في سفر اشعياء 20 : 8-11) عندما تمرض الملك حزقيا فوقف الشمس ايضا واعطى علامة وهي بان الظل يسير عشرة درجات الى الخلف  . الأمر المذهل هو ان الدرجات العشرة تساوي عشرين دقيقة بالتمام اذن40 + 20 يساوي 60 دقيقة فكمل اليوم المفقود . نقول لذوي القلوب الغليظة ان الرب كان وسيبقى الى الأبد ضابط لكل الأحدلث في حيلتنا وفي الطبيعة واله اعطانا نعمة لنكشف نعمة فوق نعمة . لا استطيع ان اعلق على بقسة الأرقام ورموزها . ليباركك رب المجد على هذا الجهد وهذه الأسرار وشكراً ز

توقيع (وردااسحاق)
فأنا لا أستحي بالأنجيل ، لأنه قدرة الله للخلاص ، لكل من يؤمن رو 16:1
رقم المشاركة : #2811
الكاتب : مسعود هرمز

غير متصل حالياً

المجموعةالاعضاء

المشاركات444

تاريخ التسجيلالخميس 04-02-2010

معلومات اخرى
حرر في السبت 26-02-2011 08:02 مساء
الرب يبارك فيك أخي وردا على الأضافات الهادفة عن الأرقام وتوقف الشمس وعظمة الخالق ، الف الف شكر لتحليلك المقالة لكي تكتمل الفائدة لنا جميعا وهذا هو المهم أن نستفاد ونتعلم وُنُعلّم في نفس الوقت . تحياتي لك .

توقيع (مسعود هرمز)
مسعود هرمز