المشاركة السابقة : المشاركة التالية

عيد الصعود ( سولاقا )


الكاتب : وردااسحاق

غير متصل حالياً

المجموعةالمشرفين

المشاركات1280

تاريخ التسجيلالسبت 02-01-2010

معلومات اخرى
حرر في الأحد 29-05-2011 08:13 مساء - الزوار : 2014 - ردود : 4

عيد الصعود ( سولاقا)

( أنا ان أرتفعت عن الأرض أجذب اليً الجميع ) "يو 32:12"

تحتفل الكنيسة المقدسة كل عام بعيد  صعود الرب الى السماء والذي يصادف بعد عيد القيامة بأربعين يوماً . في  الأيام الأربعين بعد القيامة كان الرب يلتقي مع الرسل والمؤمنين لكي يعدهم  للمرحلة التالية وهي مرحلة التبشير ،  فوعدهم بأرسال روحه المعزي الذي  سينورهم ويقودهم في طريق تبشير العالم .
يسمى هذا العيد بالسريانية ( سولاقا) والتي تعني  الصعود . تحتفل الكنيسة بهذا العيد بقداس الهي يقام خارج القرى والمدن  وخاصة في منطقة المقابر الكثيفة الأشجار في الكثير من القرى والمدن وبعدها  يتناول الجميع الطعام بهذه المناسبة . أما ما يميز هذا المهرجان عن غيره  فهو لعب الأطفال والشباب بالمراجيح التي تعد في هذا اليوم من حبال تربط على  أغصان أشجار البلوط العالية ويحاول الشباب الأرتفاع بها الى أقصى حد . أما  الرمز الروحي من هذا العمل هو لتوديع الرب يسوع الصاعد الى السماء
لندخل الآن في العمق اللاهوتي من الموضوع للأستفادة من  يوم مغادرة الرب  لهذا العالم . الرب يسوع غلب العالم وعلم المؤمنين الطريق المؤدي الى  الحياة الأبدية ، وبذل ذاته طوعاً على الصليب لخلاصهم فمات وقام وأنتهت  رسالته الخلاصية . كما رأينا من خلاله وجه الله الآب الغير المرئي ، وبعد  هذا لا بد له من العودة الى عرشه السماوي ، ولأجل اللقاء به يجب على كل منا  أن يتحرر من قيود هذا العالم ومن محبته ، لكي يستطيع أن يسمو ويرتفع نحو  العلى . صارالرب بكر الصاعدين . صعد لكي يعد لنا المكان المناسب وحسب قوله :  ( أنا أمضي لأعد لكم مكاناً وأن مضيت وأعد لكم مكاناً آتي أيضاً وأخذكم الى حيث أكون أنا تكونون أنتم أيضاً ) " يو 14 : 2-3" .
صعد القائم من بين الأموات أمام أنظار المؤمنين ولم يختفي فجأةً عنهم  كما حصل مع تلميذي عمواس ، بل أراد أن يصعد أمام أنظارهم لكي يدركوا نهاية  رسالته على الأرض لا وبل لكي يروها بعيونهم . الرب صعد فوق السحاب لكن  السحاب المادي لا يرافقه الى سماء الأرواح لأنه صعد وأرتفع فوق جميع  السموات " أفس 10:4" . وكما قال الرسول بولس :

( أن  المسيح قام من الأموات وجلس عن يمين الآب في السموات فوق كل رياسة وسلطان  وقوة وسيادة وكل أسم يسمى ليس في هذا الدهر فقط بل المستقبل أيضاً ، وأخضع  كل شىء تحت قدميه ) . " أف 1: 20-22" .

صعود المسيح مرتبط بمجىء المعزي وحسب قوله له المجد : ( أنه خير لكم أن أنطلق لأنه أن لم أنطلق لا يأتيكم المعزي ، ولكن أن ذهبت أرسله اليكم ) " يو 16: 7" . هذا الروح سيذّكر الرسل بكل ما قاله السيد وعمله مدة خدمته معهم .
الأهم في صعود الرب الى السماء هو لتقديم نفسه وروحه لأبيه . "عب 14:9" .  الله لا يغفر خطايا المؤمنين به فحسب بل أن دخوله الى محضر الله كان لكي  يفتح الطريق للذين كفر عنهم ليدخلوا هم أيضاً معه وبدمه الى عرش الله .  وهذا هو حقٌ أيماني في صميم رجائنا بالمسيح المذبوح .
المسيح دخل ككاهن الى بيت الله فعلى رعيته أن يتبعوه لأجل المثول أمام  الله لأنهم موضوع عمل كهنوت الرب المقدس كما أنهم جسده الطاهر وهو الرأس .  فجسده الذي سيراه الآب هو جسد المؤمنين به وهذا ما يليق بنا نحن المؤمنين : ( يليق بنا رئيس كهنة مثل هذا قدوس بلا شر ولا دنس قد أنفصل عن الخطاة وصار أعلى من السموات ) " عب 26:7"
المجد للصاعد الى السموات والجالس على يمين القدرة .
بقلم
وردا أسحاق عيسى
ونزرد - كندا

 



توقيع (وردااسحاق)
فأنا لا أستحي بالأنجيل ، لأنه قدرة الله للخلاص ، لكل من يؤمن رو 16:1

 

(آخر مواضيعي : وردااسحاق)

  شهود يهوه وحدهم يستخدمون لفظة يهوه

  واجبات الملائكة لبني البشر

  علاقة ضمير الإنسان بخلاصه

  مار مارن عمه مطرافوليط حدياب ( أربيل )

  يهوه العهد القديم هو يسوع المسيح

 

 

 

 تنبيه : جميع الاراء الواردة تعبر عن رأي أصحابها و لا علاقة لإدارة موقع مانكيش كوم بها

 

جميع المواد المنشورة في موقع مانكيش كوم بكل أقسامه لا تُعبّر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع

ويتحمل صاحب الموضوع المسؤولية كاملة عما نشره وجميع ردود الفعل المترتبة عليه

 

رقم المشاركة : #3035
الكاتب : مسعود هرمز

غير متصل حالياً

المجموعةالاعضاء

المشاركات444

تاريخ التسجيلالخميس 04-02-2010

معلومات اخرى
حرر في الثلاثاء 31-05-2011 10:22 مساء
المجد للصاعد الى السموات والجالس على يمين القدرة .
أخي وردا الحبيب
الف الف شكر لهذه المقالة الرائعة والرب يبارك في حياتكم الى الأبد.

توقيع (مسعود هرمز)
مسعود هرمز
رقم المشاركة : #3036

الكاتب : وردااسحاق

غير متصل حالياً

المجموعةالمشرفين

المشاركات1280

تاريخ التسجيلالسبت 02-01-2010

معلومات اخرى
حرر في الأربعاء 01-06-2011 01:36 مساء
شكراً لك أنت أيضاً ولتقييمك  والصاعد الى السموات يباركك .

توقيع (وردااسحاق)
فأنا لا أستحي بالأنجيل ، لأنه قدرة الله للخلاص ، لكل من يؤمن رو 16:1
رقم المشاركة : #3043

الكاتب : وردااسحاق

غير متصل حالياً

المجموعةالمشرفين

المشاركات1280

تاريخ التسجيلالسبت 02-01-2010

معلومات اخرى
حرر في الأحد 05-06-2011 09:58 مساء
أخي العزيز نافع البرواري المحترم
شلاما عمخون
شكراً لمرورك ولأضافتك ولأيمانك بالرب الذي لا يترك كنيسته يتيمة بل روحك القدوس سيعضدها دائماً وينور قلب وفكر كل مؤمن به لكي تصبح أجسادنا هيكلاً مقدساً للمعزي .
ليباركك الصاعد الى السموات أمام أنظار المؤمنين به .

توقيع (وردااسحاق)
فأنا لا أستحي بالأنجيل ، لأنه قدرة الله للخلاص ، لكل من يؤمن رو 16:1