المنتدى » الصلاة » ((( صمتكِ يا مريم ظننتهُ عقوبــةِ )))
المشاركة السابقة : المشاركة التالية

((( صمتكِ يا مريم ظننتهُ عقوبــةِ )))

الكاتب : ماري ايشوع

غير متصل حالياً

المجموعةعضو مميز

المشاركات1472

تاريخ التسجيلالإثنين 11-07-2011

معلومات اخرى
حرر في الثلاثاء 26-07-2011 01:21 مساء - الزوار : 1146 - ردود : 0


((( صمتكِ يا مريم ظننتهُ عقوبــةِ )))


الأنسانُ سريعُ بالحكمِ ليسَ على من في الأرضِ ، بل حتى على من في السماءِ ، وأنا انسانةُ ، كثيراً ما جلستُ في زاويةِ من الكنيسة صامتة دون كلام لا لأني اعرفُ الصمتِ ، بل لأني لا اعرفُ ما يقالُ في هذا المكانِ ، فكلُ ما اعيشهُ جديدُ ولأولِ مرةِ اعيشهُ ، صامته والدموعُ وحدها تتكلمُ ، كمْ من الدموعِ ذرفتُ كنائس كثيرةُ تعرفُ وتشهدُ ، قلوب كثيرةُ تراني في ذلكَ المكانِ وعليَّ تتحننُ ، الا قلبكِ يا مريم صامتُ ، في ذلكَ الوقتِ على قلبكِ حكمتُ كل تلكَ الدموعِ وقلبكِ عليَّ لم يتحننُ ، شعرتُ أنها عقوبةُ منكِ لكلِ ما اقترفتهُ أعلمُ اني مستحقةُ وأنا معترفةٌ ، فالخطايا كثيرةُ ، ولكني آتيتُ تائبةُ ودموع الندمِ شاهدةُ ، فهمتُ صمتكِ حينَ من كل شهواتِ امرأةِ خاطئة تحررتُ ، فهمتُ حين شعرتُ كمْ تغيرتُ ، واليومَ أشهدُ انتِ يا مريم من جعلني أعيشُ بحواسِ جديدةٍ كحواس فتاة صغيرة لا امرأةٍ ، منذُ ذلكَ الوقتِ أنتِ يا مريم امي وقدوتي ، أنتِ رفيقةَ دربي في الطريقِ الذي اسمهُ يسوع .


 شكراً لكِ يا مريم لكوني اليومَ ابنةً لكِ ولربي .




توقيع (ماري ايشوع)

 

(آخر مواضيعي : ماري ايشوع)

  كيف لي ...

  خذ مني حريتي

  رياضة زمن الصوم الكبير عبر النت مع ايليا ( 2016) للأب غدير الكرملي

  رياضة روحية عبر النت مع الرهبانية الكرملية: استقبال جدة الله( جديد الله) مسيرة مع اول زوجين قديسين ف

  رياضة روحية عبر النت لزمن الصوم للأب غدير الكرملي ( دير الكرمل في العراق أقليم باريس الكرملي )

 

 

 

 تنبيه : جميع الاراء الواردة تعبر عن رأي أصحابها و لا علاقة لإدارة موقع مانكيش كوم بها

 

جميع المواد المنشورة في موقع مانكيش كوم بكل أقسامه لا تُعبّر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع

ويتحمل صاحب الموضوع المسؤولية كاملة عما نشره وجميع ردود الفعل المترتبة عليه