المنتدى » منتدى الكتابات الروحانية والدراسات المسيحية » ظهورات السيدة العذراء في العالم وتحذيراتها ج7
المشاركة السابقة : المشاركة التالية

ظهورات السيدة العذراء في العالم وتحذيراتها ج7


غير متصل حالياً

المجموعةعضو مميز

المشاركات259

تاريخ التسجيلالإثنين 05-04-2010

معلومات اخرى
حرر في الإثنين 05-09-2011 02:40 مساء - الزوار : 1399 - ردود : 1

ظهورات السيدة العذراء في العالم وتحذيراتها ج 7

التكريـس لقلب مريـم المُتـألم والطاهـر
عزّوا قلبي المُـثـخَنَ بالطعنات . كرسوا ذواتكم لقلبي المُتـألم في العائِلات وسوف آتي فيما بينَكم وأمنحُكم نِعَمـاً كثيرة ، وسَلاماً ومحبة وأعزيكم في أحزانـُكُم . (12كانون الثاني1968)

صَلوا كثيرا لِملاكِكم الحارس ، لأنه يقفُ دائماً بقربِكم ليُساعِدكُم ساعةً فساعةً ويقودكم على طريق السماء . فملاكُكم الحارس يستطيع كلّ شيء بواسطتي ويستطيع أن يمنحكم نِعماً مادية وروحية . صلوا له كثيراً ؛ إبتهلوا إليه في جميع دقائق النهار والليل ليُدافِعَ عنكم في التجارب وفي مخاطر النفس والجسد . فَـَوضوا أمركم إليه ، لأنّ وَضَعَ بجانِبكم ملاكاً حارِساً ليسانِدكم ويشجُعَكم حتى في اشدِ المِحـن ، إذا ما لجأتم إليه .(24 آيار 1968 ) تكلموا ، يا اولادي ، أرسلـُوا ملاكَكم الحارس إلى جميع اقاصي الأرض ، إلى جميع المسيحيين وغير المسيحيين . فعلى الجميع أن يَهتدوا ، الهراطقة والمُـنشَـقِين . يجب أن يهتدي الجميع عند مجيئـي .

( 14 نيسان 1967 )
السّاعة الأخيرة ، السّمـاء ، المطهـر، جهنّــم
لماذا لاتفكِرون أنكم ستُـغادِرون هذه الارض ؟ وأنكم لِوقتٍ قصير على هذه الأرض ؟ وأنكم مُعَدون للسَماء ؟ وبأن عليكم أن تـَمثـُلو أمام دينونة الله ؟ فهناك الحقيقة. يسوع هو الديان . يُصغي ثـمّ يدين . (13 حزيران 1969 )
صلوا للمنازعين ليحصُلوا على النور ومحبة يسوع ، ويُغادِروا هذه الارض مُمجّدين منتَصِرين . أما تلكَ الأنفس التعيسة التي تُغادر الأرض هذه ، وهي في حالٍ الخطيئة المُميتة ، فأنها عند مثولها أمام دينونة الله تقترب منها نار مُحرقة ، إنه الشيطان ، فلا يعود بإستطاعتها تقرير مَصيرِها . ولن يبقى سِوى العويل بين النفس والشيطان الذي يتأهب لخطفِها ويُلقي بها في أعماق الهوة . إنه لألمُ عظيمُ أشعر به ! .(24 ايار 1968 )
كونوا متحدين معي بالصلاة ، بالتضحيات وبأعمال الخير ، لأنكم ستَجِدونَها مسجلة يوماً ما في السماء ، عندما تمثـُلون أمام دينونة الرب . فهناك الحقيقة المجردة : كل الخير الذي فعلتموه وكذلك كل الشر . (20 ايلول 1968 )
عندما تَمثـُلون أمام دينونة الرب ، وتكونُ نفسُكم بريئةً ، سيغمركم بهاءُ عظيم : حُضور يسوع ! عِندما يَفتحُ لكم باب السماء وتشاهدون جميع الملائكة والقديسين ، واعزائكم ، ستشعرون بفرحٍ عظيم ! فلن تعودوا تذكرون حياتكم على هذه الأرض ، ومافعلتموه وقاسيتموه . وستقولون ليسوع كم كنتم أحببتم أن تتـألموا أكثر وبمحبة أكبر وإيمان أكبر !
(20 شباط 1970 )
في المطهر توجد نفوسُ كثيرةُ ليس لها من يُصلي لأجلها . ليس لها من تعزية ، ليس لها صلوات من الارض . صلـوا لأجل النفوس المهملة ، لأن نفوساً كثيرة في المطهر ، نفوساً كثيرة تتعذب .... ستنالون نِعَماً كثيرة مِــنَ الانفس المطهرية ، كثيراً، كثيراً إذا ما لجأتم إليها. ليكُـن إيمانكم كبيـراً ! (23 ايار 1970 )
صّلـوا كثيراً لأحبـّائِكم ، الأنفس المطهرية ، لتأتي لمساعدتكم . إنها تستطيع نيل كل شيء من الثالوث الأقدس . صلوا لها ، وسيكون عونها لكم كبيراً . (18 تموز 1969 )


نـأتي عند قـدميـها
تَطلبُ مِنـا السيدة العذراء أن نأتي إليها في سان داميانو ، لِنتـَلقى النِعَم ، ولِنَشهـَدَ لها بحبنا ، ونُصلي معها كي نلتمس الشفقة والرّحمة . إنّ سلطانة السماوات والأرض الحاضِرة هنا تدعونا ، وتُلـحُ علينا للمجيْ إليها :
تعالوا إلي عندَ قدميّ ، لاتشـُكّوا فيّ ! أنتم الذين جئـتم إلى هنا في المَطر والضَباب وعِبرَ
الثلوج ، لم يلحَـقكُم أي أذى ! إني سوف اساعِدكُم ، وأشـَددُ عِزيمتَكم : الأمَ في إنتظارِكم ! (19 شباط 1966 )
لقد نزلتُ إليكم لنتحِدَ معاً ، انتم وأنا ، لنلتمِـسَ من الآب الأزليَ الشفقة والرَحمة . (9 كانون الأول 1966 )
لِيكُن مفهوماً جيداً : إنّ داميانو ليسَ فقط رِسالةً وعَقيـدة . إنه أولاً وقبلَ كلِ شيء حُضور ، حضورُ السيدة العذراء . إنها هنا ، كما قالت ، لِتُساعِدنا وتُعَزَينا وتُخـَلِصنا ، وَتَمـُدَنا بنِعم كثيرة ! فَعلينا إذن الحضور مهما كلـّف الأمر من جهودِ كبيرة ، حتى وسطَ الصِعابِ وتَقلباتِ الطقس ؛ وإنها لإهانة كُبرى تـُلحِقـُها البشريّةُ بِشَخصِ العذراء الكلية القداسة إذا ماتَخلفَت عِنِ الحضورِ عند قدميها هي تتنازلُ نحونا بكثيرِ من المحبّ :
أعلِنوا للعالم وجَمَيع أبنائي المُكّرسين ..... تَحدثوا إلى الكهنة والأساقِفة ، لِيَحضُروا هنا عِند قدميّ حيث أهبُهم قوة كبيرة ! وقدرة كبيرة ! أرسلوا ملاككم الحارس إلى العالم أجمع لِيـُلهِم أنفُساً كثيرة للحضور إلى هنا ! ( 6 كانون الثاني 1967 )
لِنتـعلـّـق بِـــها
إن سلطانة السّماوات مَوجودة فيما بيننا بمحبة وبقوّة أيضاً . فالله يُعطيها ، في هذه السّاعة، الرِسالة والقدرة على تخليص أبنائها ، بفعل إتِحاد وثيقِ جداً بينَهم وبين أمِهِم .
قد يكونُ ذلكَ النقطةَ الرئيسية التي تَتمحوَر حولها ظهوراتُ سان داميانو وذلك مايُفسِرُ هذه الأقوال التي تثيرُ دهشةً كبيرة :
تَمَسّكوا بي يا أولادي بإيمانٍ كبير ، وبمحبة كبيرةٍ في قلوبكُم ! (2 تموز 1967 )
عـِدوا ، يا أولادي ، عـِدوا بأن تَتَمَسـَكوا بي ، لأنّ أمكم لن تتخلى عنكُم : إنها تُعينُكم ساعةً فساعة وتُرافِقُكم على طريق الفضيلة . ( 28 حزيران 1967 )

الطلبـات التي تـُتلى مِراراً في سان داميانوا
ـــ يامار ميخائيل ، بـنورك نــوِرنـا !
ـــ يامـار ميخائيل ، بجناحيـك إحمينـا !
ـــ يامـار ميخائيــل ، بسيفــك دافـع عّنـــا !
ــــ ياسيـــّدة الــــورود العجــائبيــــــة ، نريــــــــد إنتصـــاركِ !
(لقد ظهرت السيّدة العذراء في سان داميانو تحت إسم : { سيّــدة الورود وهي تحمــلُ وردةً في كلِ يـــدٍ وعلى كل رجـــــلٍ )
صُـوَر غريبة لا يُمكـن وَصفَـها
يلزمنا كتاب كامل لإخراجِ وشرحِ الصـُوِرَ الخارقة التي إلتقطهـا عددُ كبيرُ من زِوار سان داميانو .
سنكتفي بتلك التي التقطها السيد بوك (L.Bouquey ) في 27 تشرين الثاني 1971 في سان داميانو وظهّرَها السيّد ديبـو( Y. Dubost ) ، مُصـَوِر من سويسرا الذي أقسم بِشرَفِه أنها لم تخضع لأيِ تزوير .

قال السيد بوكي : { عندما كنتُ ألتقِـط هذه الصور لم أحـْظـَ بمشاهدة السيدة العذراء الكليّة القداسة . ولم أكتشف هذه الأعجوبة إلا عندما ظـَهّرت الصورة } .
مــــاء سـان داميـانو المُـــقدّس
في مناسبات عديدة عزيزة على التقليد المسيحي منذ العهد القديم حتى يومنا الحاضر ، أوجد الله لِخيرِ البَشَرِ الروحي والجسدي ينبوعاً عجائبياً في المكان الذي أختاره لزيارات سُلطانة السماوات والارض ، أمَ الجَميع .
لذلك فماء سان داميانو المقدس له أهمية خارقة ، بسبب مصدره أولاً ، ثم بسبب الخير الروحي والجسدي الذي يهبه للبشر :
ياأولادي ، إشربوا من هذا الماء ، فهو يُطهركم نفسا وجسداً...... إشربوا منه غالباً ! تعالوا إلى هذا الينبوع الذي يزيدُ قداسة نفوسٍ كثيرة ويُعطي النـُور والإيمان في القلوب ! (23 كانون الأول 1966 )



توقيع (فريد عبد الاحد منصور)

 

(آخر مواضيعي : فريد عبد الاحد منصور)

  شرح مثل الزارع انجيل متى(13: 3-9)

  دبابيس روحيـــــــة

  حلم القديس جون( دون) بوسكو ورؤية جهنم

  النصرانية والمسيحية في رسائل بولس الرسول ج 2 والاخير

  النصرانية والمسيحية في رسائل بولس الرسول ج1

 

 

 

 تنبيه : جميع الاراء الواردة تعبر عن رأي أصحابها و لا علاقة لإدارة موقع مانكيش كوم بها

 

جميع المواد المنشورة في موقع مانكيش كوم بكل أقسامه لا تُعبّر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع

ويتحمل صاحب الموضوع المسؤولية كاملة عما نشره وجميع ردود الفعل المترتبة عليه

 

رقم المشاركة : #3301
الكاتب : ماري ايشوع

غير متصل حالياً

المجموعةعضو مميز

المشاركات1472

تاريخ التسجيلالإثنين 11-07-2011

معلومات اخرى
حرر في الإثنين 05-09-2011 11:38 مساء

 


سلام ونعمة الرب يسوع المسيح معك اخي العزيز فريد ،
نحن نثق ان امنا العذراء وربنا يسوع معنا كل الوقت وهم يحموننا من شر هذا العالم ، دورنا ان نصلي من اجل كل انسان مازال بعيد عن الله كي يخلص وامنا العذراء هي من تساعدنا في صلاتنا دائماً ، شكرا لك ولجهودك .
لك محبتي صلاتي .



توقيع (ماري ايشوع)