المشاركة السابقة : المشاركة التالية

ترتيلة كما يشتاق الأيّل

الكاتب : زائر

غير متصل حالياً

المجموعةالزوار

المشاركات270

تاريخ التسجيلالإثنين 14-09-2009

معلومات اخرى
حرر في الثلاثاء 24-11-2009 01:01 مساء - الزوار : 1785 - ردود : 0









كما يشتاق الأيّل
(مزمور 42)








للأخت ماري كيروز



كما يشتاق الأيّل إلى  مجاري المياه
هكذا نفسي تشتاق إليك يا  رب
ظمئت نفسي إلى الله الحي
متى آتي وأحضر أمام الله
قد كان لي دمعي خبزاً  نهاراً وليلاً
حين قيل لي كلّ يوم أين  إلهك
لماذا تكتئبين يا نفسي
سأعود أعترف له، أنت خلاص  وجهي وإلهي
كما يشتاق الأيل...
في النهار يأمر الرب  برحمته
وفي الليل أُنشد صلاةً  لإله حياتي
أقول له لماذا نسيتني  فأنت صخرتي
لماذا تكتئبين يا نفسي
سأعود أعترف له، أنت خلاص  وجهي وإلهي
كما يشتاق الأيّل...



توقيع (زائر)

 

(آخر مواضيعي : زائر)

  أجراس و الشوق الطويل

  العراق بلد في مهب الريح

  دفتر الرسم

  حكومة الملائكة

  الحرب العالمية الإعلامية الأولى

 

 

 

 تنبيه : جميع الاراء الواردة تعبر عن رأي أصحابها و لا علاقة لإدارة موقع مانكيش كوم بها

 

جميع المواد المنشورة في موقع مانكيش كوم بكل أقسامه لا تُعبّر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع

ويتحمل صاحب الموضوع المسؤولية كاملة عما نشره وجميع ردود الفعل المترتبة عليه