المنتدى » منتدى الكتابات الروحانية والدراسات المسيحية » ظهورات السيدة العذراء في العالم وتحذيراتها ج15
المشاركة السابقة : المشاركة التالية

ظهورات السيدة العذراء في العالم وتحذيراتها ج15

غير متصل حالياً

المجموعةعضو مميز

المشاركات259

تاريخ التسجيلالإثنين 05-04-2010

معلومات اخرى
حرر في الثلاثاء 28-08-2012 01:02 مساء - الزوار : 1398 - ردود : 2

          ظهورات السيدة  العذراء  في العالم وتحذيراتها ج15

 

 

                            الصـــــّلاة ، الإمــــاتــــة والصــّوم

نَـعَم ، يا أبنتي ، صلاة وأماتة لأن العالمَ في خطرٍ كبير . لأن الناس هـُم أسوأ من يومِ إلى آخر( السيّدة العذراء : 5 آذار 1983)

كَفِروا وصـَلوا . قـَدِموا إماتات .( السيدة العذراء : 12 آب 1982 ) ( رسائل يا أولادي ، بالصـّوم والصـّلاة تـُخلِصون أنفسكم وأنفـُساً أخرى كثيرة . ( السيدة العذراء : 22 تشرين الاول 1983 )

لايكفي أن يكون المسيحيون مسيحيين بالأسم فقط ، ولكن يجب أن يكونوا ممارسين أيضاً. كثيرونُ يُصلون من أطراف شفاهم ، فـَصَلاتهم لاتصدر مِنَ القلب .

أريد أن تـَصدُرَ الصـَلاة مٍنَ القلب لتستطيع أن تـَبلُـُغ إلى المساكن السّماوية (السيدة العذراء: 15 ايلول 1983)

كم مِـنَ النِفـُوس هي اليوم في جهنـذم أحداً لم يُصـَلِ لأجلها ! إني أطلبث الصـّلاة والإماتات لأجلِ إرتدادِ العالم .( السيدة العذراء : 23 تموز 1983 )

                        صـــــلـّي لأجــــل البــابا

صــلـّي لأجل البابا . ثابري في صلواتكِ وأتـَضِعي . صلـّي لأجل البابا . أنه سيتعذب كثيراً . أنا ساكون معه إلى آخر لحظة لكي أتقـَبلَ تضحيتة وحياته . ( السيد المسيح : 11 كانون الاول1981  )

صلـّوا لأجل البابا ، نائب المسيح . أنه في خطر كبير ، يا أولادي .  (السيّدة العذراء : ليل-15            ايلول 1982 )

                                  فعــــــل التــــواضــع

يا أبنتي ، لأجلِ سلام  العالم ، لأجل سلامِ العالمِ كله ، قـَبلِوا الأرض ، يا اولادي . هذا العمل هو فعلُ تواضعٍ تعويضا عن كلِ خطايا العالم .  السيدة العذراء : 12تشرين الاول1982)

لاتخجلي أبداًمِـنَ التواضعِ ، يا ابنتي . كلُ الذين يتواضعون سيُمُجّدون أمام الله . ( السيدة العذراء : 23 تموز 1983 )

كِررِي تقبيل الارض ، يا ابنتي ، ( أمبارو ركَعَت وقـَبّلـَتِ الارض) . فعلُ التواضعِ هذا وإن سُخّر منه ، له قيمة كبيرة . عندما كان إبني على الارض كان يَتـّضِعُ دوماً أمامَ الآب ، ورأسه إلى الارض : فعلُ التـّواضعِ هذا له قيمةٌ كبيرة . يا ابنتي اطلـُبُ منكِ أن تكوني كثيرة التواضع ؛ بدون تواضعٍ لايمكنُ الحصولُ على السّمـاء .( السيّدة العذراء : 25 تموز 1983 )

قـَبِلي الأرض كلّ يومٍ يا ابنتي ..... فعلُ التواضعِ هذا لأجلكِ ايضاً تعويضاً عن خطاياكِ .... في اثناء النهار ، فِعلُ التواضع هذا يساعدُ على خـَلاصِ البشريّة ، تعويضا عن خطايا العالم . كونوا متواضعين ، يا اولادي ، وبِصلاتكم وإماتاتكم يُمكنكم أن تـُخلِصوا نفوساً عديدة .

( السيدة العذراء : 30 تموز 1983)

كَرِري تقبيل الارض عن كلِ خـَطـّأة ِ العالم ، دونَ أيّة تـَفرِقة عُنصُريّة ( تـَنحَني أمبارو وتـُقـَبِل  الارض)  . أكَرِر أنهُ بإمكانِكِ القيام بهذه الإماتة في ايِّ وقتٍ مِنَ النـهاَّر وسوف تكون أمام الآب بمثابة فعلِ تواضع لِخلاصِ النـُفوس . وقد كان إبني يُمضي اياماً بكاملِها متواضعاً وراسه إلى الارض لخلاص الخطـأة .( السيدة العذراء : 15 آب 1983 )

                  أحيـــوا سهــرات صلاة ودرب الصّليــــــب

يا أبنتي ، أريد أن تـُحـيــوا سهرات صلاة تعويضا عن الخطايا العديدة التي ترتكبها الشـّبيبة

في هذه الأيّام . ما أعمق الألم الذي تـُسَبَبُه لي ! أريد أن يُقيموا دربَ الصّليب في هذه الأيامَ وِيِتـَأمّلوا بآلام إبني . يا أولادي ، إفعلوا ذلك وقدِموه تعويضا عن الخطايا العديدة وعَن الألم العميق الذي يشعر به قلبي الطـّاهر . (السيدة العذراء  29كانون الاول 1982  )

أكثِروا مِن سهراتِ الصلاة هذه ، يا اولادي ، قدموها من أجلِ السّلام في العالمِ ، لأن العالم على شفيرِ الهاوية . ( السيّدة العذراء : 23 نيسان 1983 )

تـأمَّلوا بآلام المسيح التي نسِيتـُموها ، يا اولادي . تأمَّلوا آلامي لرؤية إبني يموت هو البريء! (السيدة العذراء : 6 أيلول 1982 )

الوقتُ يَدهَمكم . اقيموا سهرات صلاة ومارسوا دربَ الصـّليب . (السيّدة العذراء : 14 كانون الثاني 1983 )

                      خـــــذوا الصَّـــليب واتبَـعوا إبنـــــي

..... خـذوا الصّليب واتبعوا إبني لأنّه تعب جداً : ساعدوه في حمل الصَّليب , ثابروا على الصـّلاة وابذلوا ذواتكم .....

 يا ابنتي ، خذي هذا الصّليب وأتبعي إبني . يا أولادي ، بالصّليب تـَبلغونَ السّماء . أمَّـا أنتِ، يا أبنتي ، فإنكِ تنثرين الورود على طريق إبني . لقد أعَدت كثيراَ من الخِراف إلى قطيعه وقد كانت ضالـَّة .( السيَّدة العذراء : 25 ايلول 1981 )

.... يا أولادي ، لقد مات يسوع على الصّليب  ليُخـلِصَ البَشريَّة . ولكن أنتم ، فإنكُم  جُبَنـاء ولستم بقادرين على بَذل حياتكم لأجل المسيح .

إنَّ إبني يريد { قـَيروانيين } ليُساعِدوه على حمل الصّليب ؛ ولكن عِوَضاً عن ذلك فإنهُ يُحتَقر ويُداسُ بالأرجُل ويُجَـدَّفُ على جسدهِ الإلهي ....

.....سنباشر الصّلاة لأجل كل الصُلبان التي يرسلها الربّ ولانعرف أن نقبلها بتواضع ؛ لكي تساعد هذه الصُلبان على خلاص نفوسنا وخلاصِ العالم أجمع ، وَلِنعرِف كيف نَتَقَبَّلُ كلّ هذه الصُلبان بإتضاع . فلِيطلبوا مني النِّعَم وأنا أساعد على حَملِ الصـُّلبان ....

..... إنهُ لِمِنَ الضّروري أن تتعذبوا ، يا اولادي ، من الضَّروري أن تحملوا الصّليب كما حمله إبني لأجل خلاص البشريّة . أنا ايضاً قد تعذبتُ كثيراً ، لقد تَعذَبتُ كثيراً . مُتعـًلِقَة بِهذا الصَّليب وقلبي مُمَزق مِنَ الألم لأجل البشريَّة جمعاء . لقد جَعلني إبني لآنذاك أماً لجميع الخطأة . لأجلِ ذلك ، لابدَّ مِنَ الجهاد ، لابُد َّ مِنَ الأبتهال إلى إبني فيَشفَّع لدى الآب كي يرحم جميع الخطأة . ولكن كثيرين من الخطأة لايريدون أن يُنكروا حياتهم السالفة . إنَّهم يرفضون النِعمة الإلهَّية ، يا ابنتي . ما اتعَس تلك النفوس! ما اتعَس تلك النُفوس ! لقد أوشكَ العقاب أن يحلَّ بها ! إن قلبي حزين بسبب ذلك ، لأني ارى عدداً كبيرا من أولادي يُلقون بأنفسهم في اعماق الهَّوة. لذلك بالإماتة ، يا أولادي ، بالإماتة والصلاة يمكنكم أن تربحوا السماء ...

إني أصَلي بأستمرار لأجل الجميع . كذلك ، يا أولادي ، مع الصّليب ، مع الصّليب تبلغون أيضا المساكن السَّماوية . لاترفضوا الصـّليب ، يا اولادي ، فَبإمكانِكم أن تساعدوا عدداً كبيراً مِنَ النُفوس بالصُّلبان التي يُرسلها الله إليكم ...(السيدة العذراء: 15 أيلول 1983 )

                         أنـا بحـاجة كبيــرة إلى نفــوس مُضـَحِّية

إني آتِ لأقول لكِ ماقلتهُ أيضا لتفوسٍ أخرى : أنا عطشان ، عطشان إلى النُفوس التي تُقـَدِّمُ لقلبي تعزية بنسبةِ الألمِ الذي يُسبِبه لي هذا العدد الكبير مِنَ الخطأة , أنا بحاجةٍ إلى نفوس مُضحِّية ولكن قويّة . لأجلِ تهدئة غضب الآب الأزليّ ، الغضب الإلهي العادل ، لابُدَّ من نفوسٍ تُعَوِض ( بالصبر والخضوع لمشيئة الله) اثناءَ المِحَنِ والمصائب ومضايقاتِ الحياة ، عن خُبثِ البشر وَرَداءَتهم  ونكرانهم للجميل .( السيد المسيح : 12 آذار 1982 )

طالما هناك ضحايا للتكفير عن خطايا الآخرين ، سَيَخلـُص العديد مِنَ النـُفوس ( السيدة العذراء / 29 حزيران 1982 )

قَدِّمي ذاتِكِ كضحية لأجلِ جميع الخطـأة . طالما هناك نفوس مُضحِّية للتعويض فالله الآب سيوقف عدلهُ (السيّدة  العذراء : 5 شباط 1983 )

نَعَم ، يا ابنتي ، إنَّ الألم ضروري لِخلاصِ النـُفوس . لذا يريد إبني نفوساً مُضَحِّية للتعويض عن خطايا البشر . ولكنَّ البشر هم ناكروا الجميل . فكم هـُم مـُتخاذلون في تأدية ديونهم إزاء هذه العذابات ! ( السيدة العذراء : 15 ايلول 1983)



توقيع (فريد عبد الاحد منصور)

 

(آخر مواضيعي : فريد عبد الاحد منصور)

  شرح مثل الزارع انجيل متى(13: 3-9)

  دبابيس روحيـــــــة

  حلم القديس جون( دون) بوسكو ورؤية جهنم

  النصرانية والمسيحية في رسائل بولس الرسول ج 2 والاخير

  النصرانية والمسيحية في رسائل بولس الرسول ج1

 

 

 

 تنبيه : جميع الاراء الواردة تعبر عن رأي أصحابها و لا علاقة لإدارة موقع مانكيش كوم بها

 

جميع المواد المنشورة في موقع مانكيش كوم بكل أقسامه لا تُعبّر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع

ويتحمل صاحب الموضوع المسؤولية كاملة عما نشره وجميع ردود الفعل المترتبة عليه

 

رقم المشاركة : #4588
الكاتب : وردااسحاق

غير متصل حالياً

المجموعةالمشرفين

المشاركات1293

تاريخ التسجيلالسبت 02-01-2010

معلومات اخرى
حرر في الأربعاء 29-08-2012 08:49 مساء

شكرا لك أخ فريد أنها توصيات مهمة من العذراء لنا والتي تدلنا على الطريق الصحيح طريق الصليب الذي هو الأقصر للوصول الى الخلاص وكذلك بالصلاة والصوم من أجل البعيدين عن نور المسيح لأجل خلاصهم . الخلاص هو للجميع فعلينا أن نساعد الظالين بصلواتنا . الصلاة نعم يجب أن تكون قلبيه نابعة من داخل الأنسان لكي تصل الى السماء . وهكذا نساعد أبن مريم في حمل صليبه من أجل خلاص العالم .

الرب يباركك أخ فريد والعذراء تحفظك لخدمة كلمة أبنها المخلص .



توقيع (وردااسحاق)
فأنا لا أستحي بالأنجيل ، لأنه قدرة الله للخلاص ، لكل من يؤمن رو 16:1
رقم المشاركة : #4606

غير متصل حالياً

المجموعةعضو مميز

المشاركات259

تاريخ التسجيلالإثنين 05-04-2010

معلومات اخرى
حرر في الخميس 06-09-2012 11:32 صباحا

شكرا  لردك  وتعليقك الجميل اخي العزيز وردا وتواجدك الدائم في سماء  مواضيعي الرب يبارك حياتك بشفاعة امنا العذراء الكلية القداسة ودمت لنا لخدمة كنيسته  المقدسة .



توقيع (فريد عبد الاحد منصور)