المنتدى » زاوية شباب » وحدة ألرياضة مزّقتها فرقة ألسياسة
المشاركة السابقة : المشاركة التالية

وحدة ألرياضة مزّقتها فرقة ألسياسة


غير متصل حالياً

المجموعةعضو مميز

المشاركات80

تاريخ التسجيلالأحد 14-03-2010

معلومات اخرى
حرر في الخميس 10-01-2013 09:54 مساء - الزوار : 2544 - ردود : 0

وحدة الرياضة مزقتها فرقة السياسة

 

 

يقلم/ سمير اسطيفو شبلا

 

من خلال متابعتنا لمباراة الفريق العراقي لكرة القدم، ومع اختلاف الوقت في بث المباراة مباشرة من المصدر، نكون على الموعد حتى وان كانت الساعة الرابعة أو الخامسة صباحاً، وعندما يسجل الفريق العراقي هدف "يكون هناك صياح وهرج ومرج" بعد ان يحبسوا أنفاسنا طيلة الشوطين! انه حب الأم التي أرضعتنا من مياهها الحلوة وأكّلتنا من ترابها الطاهر وتنفسنا بهوائها النقي، وكان هدف اللاعب يونس محمود في مرمى السعودية / كأس آسيا 2007 في الذاكرة وسيستمر طبعاً، حينها وبالرغم من الانفجار والقتل على الهوية والتهجير ألقسري والاختطاف، خرج العراقيين جميعاً ونسوا وتناسوا المحاصصة الطائفية والقتل وريح الدم والموت، وفرحوا بفوز فريقهم بكأس آسيا، وكانت الفرحة والوحدة ليوم واحد لا بل لساعات ولكن لها طعم خاص ذاقه العراقيون وعرفوا طعم التفاهم والحوار والفوز على الظلم والفساد بعد نبذ الطائفية والمذهبية التي لا زالتا تنخران بعظام التوجه الديمقراطي، وأصبحا اليوم اكبر عائق في طريق الحوار من اجل الأمن والأمان، فهل يا ترى نحتاج إلى اسود الرافدين ليفوزوا في جميع البطولات؟ لكي نتوحد ونفرح؟؟؟ لكي يمتعض السياسيون؟ ولكن لا فريق في العالم اجمع يقدر على ذلك مطلقاً!

 

اما هذه الأيام نتابع فيها كأس الخليج 21 وأبصارنا تتجه إلى مباراة الفريق العراقي حتماً، وكان الهدف الثاني في مرمى السعودية هو الذي وحدنا أيضاً، وبعد فوز الفريق العراقي على الكويت كانت الفرحة لا توصف، هنا انبرى احد الزملاء وقال: بالله عليكم (ووجه كلامه لجميع الحاضرين، رجالا ونساءا وشباب وأكد): الآن لدينا مدرب وطني حفظه الله، وتصريح اللاعب يونس محمود بعد مباراة العراق مع السعودية بقوله : أننا لم ندرب قبل أسبوع!!! ماذا تكون نتائج المنتخب العراقي ان كانت لدينا ملاعب كملاعب الكويت وقطر والإمارات والسعودية؟ كيف تكون النتائج ان كانوا لاعبينا يتقاضون مثل رواتب زملائهم في دول الخليج؟ كيف تكون نتائج الفريق ان كان هناك اهتمام ورعاية كاملة للاعبين وضمان مستقبلهم مع عوائل هم؟ لا يهمنا ان كان هناك مدرب أجنبي يعمل تحت أمرة المدرب الوطني وليس العكس، لان المدرب الأجنبي لا يهمه سوى استلام رواتبه في الموعد المحدد! نعم النتائج جدا مهمة ولكن المدرب الوطني يعلم الغيرة الوطنية التي يفقدها المدرب الأجنبي الكفء.

 

لماذا سموا لاعبي المنتخب العراقي بـ "أسود الرافدين" لا لشيء إلا لغيرتهم العراقية، وإلا ماذا يعني فوزهم على دولتين خليجيتين لديهما إمكانيات كبيرة جداً من ملاعب واهتمام وضمان مستقبل اللاعبين والجمهور الذي يفقده المنتخب العراقي منذ سنوات طويلة والمدرب الأجنبي بملايين الدولارات، ومع هذا يفوز المنتخب العراقي الذي يفتقد على ابسط مقومات النجاح والفوز ولكنه يفوز، عندها انبرت إحدى البنات وقالت: كل هذا صحيح 100% ولكن نسيتم شيء كبير وأساسي ألا هو" ان هذه الدول لم تمر بأي حرب طاحنة مثلما مر به العراق الجريح ولا زال ينزف لحد الآن" ومع هذا يفوز العراق

 

قولوا لنا سبب آخر للفوز والفرحة غير الغيرة الوطنية! فهل هناك أمل بالساسة وأصحاب القرار لينضموا إلى الرياضيين وروحهم الوطنية؟

 

10/ كانون الأول2013

 



توقيع (سمير اسطيفو شبلا)
samir icrim

 

(آخر مواضيعي : سمير اسطيفو شبلا)

  نهر دجلة في طريقه إلى العطش يا حكومتنا

  أنت حر اذن انت انسان

  نحن لا نبكيك كونك حي فينا الى/ روح شهيد الشهداء / المطران فرج بولص رحو

  موقف غبطة البطريرك والزوبعة الجديدة

  لا تغرفوا الماء قبل سد الثقب

 

 

 

 تنبيه : جميع الاراء الواردة تعبر عن رأي أصحابها و لا علاقة لإدارة موقع مانكيش كوم بها

 

جميع المواد المنشورة في موقع مانكيش كوم بكل أقسامه لا تُعبّر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع

ويتحمل صاحب الموضوع المسؤولية كاملة عما نشره وجميع ردود الفعل المترتبة عليه