المنتدى » منتدى الكتابات الروحانية والدراسات المسيحية » ألقراءة ألأسبوعية للأنجيل حسب طقس ألكنيسة ألكلدانية ألكاثوليكية مع شرح موجزلمضمونها(ألأحد 10/2/2013)
المشاركة السابقة : المشاركة التالية

ألقراءة ألأسبوعية للأنجيل حسب طقس ألكنيسة ألكلدانية ألكاثوليكية مع شرح موجزلمضمونها(ألأحد 10/2/2013)

الكاتب : Fr.Daoud Baffro

غير متصل حالياً

المجموعةالاعضاء

المشاركات59

تاريخ التسجيلالثلاثاء 17-07-2012

معلومات اخرى
حرر في السبت 09-02-2013 11:34 مساء - الزوار : 2717 - ردود : 0

ألأحد الأول من الصوم

10  شباط  2013

 

قراءة ألأنجيل ألمخصصة حسب طقس ألكنيسة ألكلدانية ألكاثوليكية

 

 

 

أنجيل (متي4: 1 – 11)

 

ثمّ سارَ الروح بيسوع إلى ألبرّية ليجرّبه إبليس, فصَام أربعين يوماً وأربعين ليلةً حتى جاع فدنا منه المجرّب وقال له: إن كنت ابن الله فمُرْ أن تصير هذه الحجارة خبزاً, فأجابه: مكتوب ليس بالخبز وحده يحيى الانسان, بل بكل كلمة تخرج من فم الله. فمضى به ابليس إلى المدينة المقدسة وأقامه على شرفة الهيكل وقال له: إن كنت ابن الله فألق بنفسك إلى ألأسفل لأنه مكتوبٌ: يوصي ملائكته بك فعلى أيديهم يحملونك لئْلا تصدِمْ بحجرٍ رجلك, فقال له يسوع: مكتوب أيضا لا تجربَنّ الرب الهك. ثم مضى به ابليس إلى جبلٍ عالٍ جدا وأراه جميع ممالك الدنيا ومجدها وقال له: أعطيك هذا كله إن جَثوْتَ لي ساجداً فقال له يسوع: إذهَبْ يا شيطان ! لأنه مكتوبٌ للربّ الهك تسجد وإيّاه وحده تعبد. ثم تركه ابليس وإذا بملائكة قد دنوا منه وأخذوا يخدمونه.

 

 

 

شرح النص في موعظة يوم الاحد في كنيسة العائلة المقدسة , مدينة ويندزر/ كندا

(ألمونسنيور داود بفرو)

 

 

" اذهب يا شيطان ! فانّهُ مكتوبٌ للرّب الهك تَسجُد وايّاهُ وحدهُ تَعبُدْ". (متى 4: 10)

         

             

أيّها الاحبّة:

 

بهذه الآية التي خرجت من فمِ المُخلّص تراجع الشيطان أمام جبروت ربنا يسوع  المسيح, أمام من هو القدرة ذاتها ، ذلك الذي لا يستطيع فقط ان يعمل من الحجارة خبزاً ، بل في وسعهِ أن يُقِم أولاداً لابراهيم ، لقد انكسر الشيطان أمام الذي بكلمة منه يُشفي المرضى ويُقيمُ الموتى ، ذاكَ الذي لهُ وحده تسجدُ الارض والسماء.

 

لقد أعلن يسوع انتصارهُ على الشرير ولم يسمح بهذه التجربة الاّ ليُقدّم لنا مثالاً نقتدي به في محاربتنا للشّر ، وهذه التجارب الثلاث ليست الاّ صورة حيّة لتجارب الشعب المختار في البرية وتتمثل بالرفاه والنجاح والقوّة.

 

كان الشعب المختار يبتعد عن الله على مراحل متعّددة في كل مرة يرتع في عيش رغيد وانتصار ولكن يسوع أراد أن يُظهر قوّته بالالتجاء الى الطرق الضعيفة ، لا كشعب اسرائيل المُتَكبّر ، فلم يتباهى بالاعمال الكبيرة والعظيمة بل قالَ : ابتَعِدْ عني يا شيطان ، فأنه مكتوبٌ للرّب الهك تَسجُد وايّاهُ وحدهُ تَعبُدْ.

 

التجارب تعكس المفهوم اليهودي الذي كان يبحث عن الشبع الدنيوي والامتلاك والتكبّر ، لذلك رفضها المسيح. والشيطان هنا يُجسّم فكرة اليهود الذين قضوا حياتهم في التساؤل عسى من يكون هذا الشخص ، ولأية رسالة أتى ؟ وكيف يريد أن يُحقق ذلك ؟ بادر الشيطان بكل ما يُغري الانسان ويجعله ينسى الرّب.

 

أرادَ يسوع أن يُعلّم ان الواقع الانساني القاسي الذي تُخلِّفه الخطيئة بسبب الضعف في الطبيعة البشرية يمكن الانتصار عليه باستعمال الوسائل البسيطة.

 

في بدء الصوم تدعونا أمنا الكنيسة الى مراجعة حياتنا لنرى ما كانت حياتنا عليه في الماضي و ما نريد أن تكون في المستقبل ، والصوم ما هو الاّ الوسيلة التي تكشف حياتنا وتبرز نقاط الضعف فيها وتجعل من حياتنا الروحية انطلاقة نحو المسيح ، اذ يبقى الانسان معرّضا لهذه التجارب طيلة حياته على هذه الارض .

 

خففت الكنيسة من شدة الصوم ليس اعترافاً منها بتغيير طرأ على طبيعة الانسان ولعدم حاجته الى الصوم في هذا العصر ، انما أرادت الكنيسة بذلك أن تساعد أبناءها وتحثّهم على الصوم الروحي عن الخطيئة والكذب وانتقاد ألاخرين بدوافع أنانية ، وتحثهم على ممارسة الإماتة الارادية والانفتاح على الاخرين وتفهم حاجياتهم والمبادرة الى مساعدتهم.

 

الكنيسة تريد ان تستخدم نفس الطرق الضعيفة في حياتنا لكي تظهر قوة المسيح وتظهر أيمانها العميق بقدرة الله على غرار المسيح وتنتصر على الإبليس كما إنتصر هو.

 

فالصوم لا فقط هو الإماتة ، انّما التجرد الكلي من بعض الاشياء التي نحبها وندمن عليها بافراط ، نتجّنب اللقاءات التي بها ننتقد القريب بقصد اناني, ونترك العادات الرديئة المتأصلة فينا ذلك لكي نتمكن ان ننمو روحيّاً ويكون صومنا مقبولا ومفيداً لخلاصنا.

 

أتمنى لكم جميعا صوما مقبولا يقربنا من الرب يسوع وينصرنا على الشر والخطيئة آمين

 

 

 

 

                                  ألمونسنيور

                                  داود بفرو

ألنائب ألأسقفي ألعام لإيبارشية مار أدّي ألكلدانية/ كندا

 

   

 



توقيع (Fr.Daoud Baffro)
daoudbaffro

 

(آخر مواضيعي : Fr.Daoud Baffro)

  قراءة ألأنجيل ألأسبوعية حسب طقس الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية مع موعظة يوم ألأحد (29/9/2013)

  ألروح القدس والبشارة

  قراءة ألأنجيل ألأسبوعية حسب طقس الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية مع موعظة يوم ألأحد (22/9/2013)

  قراءة ألأنجيل ألأسبوعية حسب طقس الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية مع موعظة يوم ألأحد (15/9/2013)

  قراءة ألأنجيل ألأسبوعية حسب طقس الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية مع موعظة يوم ألأحد (8/9/2013)

 

 

 

 تنبيه : جميع الاراء الواردة تعبر عن رأي أصحابها و لا علاقة لإدارة موقع مانكيش كوم بها

 

جميع المواد المنشورة في موقع مانكيش كوم بكل أقسامه لا تُعبّر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع

ويتحمل صاحب الموضوع المسؤولية كاملة عما نشره وجميع ردود الفعل المترتبة عليه