المنتدى » منتدى الكتابات الروحانية والدراسات المسيحية » سلسلة شهر الانفس المطهرية-اليوم الثالث-
المشاركة السابقة : المشاركة التالية

سلسلة شهر الانفس المطهرية-اليوم الثالث-

غير متصل حالياً

المجموعةعضو مميز

المشاركات259

تاريخ التسجيلالإثنين 05-04-2010

معلومات اخرى
حرر في الخميس 14-03-2013 02:09 صباحا - الزوار : 994 - ردود : 0

سلسلة شهر الانفس المطهريه

                                    اليـــوم الثالــث

                          كلمة الله وتعليـــم الكنيسـة(1)

 

1.كلمة الله

  إنَّ الايمان بوجود المطهر ليس أمراً ذاتياً عند المؤمن ، يقبلهُ أو يرفضهُ ساعة مايشاء، إنما هو عقيدة إيمانية ثابتة في التعاليم المسيحية الكثالوكية والتي يجب تعليمها تحت طائلة الحرم الكنسي ( Anatheme)  .

 

       أن نصلّي من أجل الأنفس المطهريّة هي فكرة مقدّسة لسلام هذه الأنفس بحسب العهد القديم، بهدف تطهيرها من الخطايا.

       لقد اعتنق اليهود هذه الفكرة وطبّقوها في طقوسهم بأن أقاموا لها صلاة خاصّة قرب البيت، وقبل الطعام، يقدّم هذه الصلاة من أجل خلاص نفوس الموتى.

       وكان السيّد المسيح، نفسه، يعلّم: "اصطلح مع خصمك فيما يتوجّب عليك تجاهه، طالما أنت في هذا العالم. لأنّه سيضعك، عند موتك، بين يدي القاضي العادل الذي يسلّمك إلى سجّانه، راميًا إيّاك في سجن لا تخرج منه، حتّى تكفّر عن آخر فلس عليك". – وكما يقول القدّيس أغسطين:

هذا الخصم هو الله نفسه عدوّ الخطيئة بلا هوادة. والقاضي العادل هو المسيح، كما جاء في الكتب، قاضي الأحياء والأموات. وأخيرًا هذا السجن القاسي هو المطهر، حيث لا يمكن الخروج منه إلاّ بعد إرضاء العدل الإلهيّ وجلوّ كلّ الظلمات التي تحيط بنا.

       لم يكتفِ السيّد المسيح بحفر ذكرى المطهر في قلوبنا، إنّما أعطانا المثال عندما نزل إلى لجج المطهر، يوم موته على الصليب، وأعاد معه بفرح السماء العظيم، التي فتحت أبوابها إلى الأبد، الأرواح المنتظرة بأمل، منذ سقوط آدم وإغلاق أبواب الجنّة.

       يا ربّ، إنّي أؤمن بالمطهر وأقدّس عدالة أحكامك مهما كانت قاسية.

تعليم الكنيسة

       لقد جاءت تعاليم الكنيسة، بحسب مجمع "ترانت"، واضحة حيث اعتبرت: "محرومٌ كلّ من يؤكّد، بعد حصوله نعمة الغفران، أن كلّ خاطئ ينال غفران الخطايا ويعفى من القصاص الأبدي، ولا يعود عليه دَيْنٌ زمنيّ في هذا العالم أو في العالم الآخر، أي في المطهر، قبل أن يُفتح ملكوت السماوات... كلّ علماء العقيدة يونانيّين ولاتين، كلّ الشعوب القديمة والحديثة أعلنت الإيمان بهذه العقيدة.

       انطلاقًا من هذا الإيمان، تقوم الكنيسة، كأمّ حنون رحوم، بالصلاة يوميًّا خلال القدّاس من أجل راحة الأنفس المطهريّة. كما تطلب إلى أبنائها تقديم صلواتهم، وتضحياتهم، وآلامهم وقداديسهم إلى الله تعالى، من أجل خلاص إخوانهم الأموات، كما تدعو المسيحيّة جمعاء إلى إقامة ذكرى الأموات المؤمنين من أجل خلاصهم.

       لنا العزاء بمعرفتنا أنّ الكنيسة، بعد موتنا، ستصلّي من أجلنا. ستدعو جميع المؤمنين إلى الصلاة لله تعالى من أجل خلاصنا. وهي لن تكفّ عن الصلاة حتّى تدخلنا جسد الكنيسة المنتصرة. إنّ كنيستنا الكاثوليكيّة هي بمثابة أمّ طيّبة تقدّر ضعف أبنائها.

مثال

       يهوذا المكابي، هذا الرجل المفعم بالإيمان، والذي أوكل الله إليه، الدفاع عن شعب إسرائيل وشريعته، عن أورشليم ومعبدها، حقّق انتصارًا كبيرًا على أعداء الله ووطنه. وكان أوّل عمل له، حينها، أن لوى ركبته تمجيدًا لربّ الجنود. وعندما وقف، شاهد من حوله جثث رفاقه في السلاح مدفونة بانتصارها.

 

       خالج يهوذا احترامٌ عميق لجثث هؤلاء الأبطال، فجمعهم بعناية ودفنهم في مقابر آبائهم. ومفكّرًا بأرواح شهداء الدين والوطن. جمع إثني عشر ألف قطعة من الفضّة وأرسلها إلى أورشليم طلبًا لغفران خطاياهم. وذلك لاعتقاده بحكمة وإيمان، بالقيامة معتبرًا أنّ الذين ماتوا في الإيمان لهم أجرٌ كبير.

       هذا ما حدث منذ أكثر من ألفي سنة مؤكّدًا كلّ الأمور العظيمة والمؤثّرة. لقد ردّد روح الله، على لسان المؤرّخ القدّيس: "إنّها لفكرة مقدّسة ومفيدة الصلاة من أجل الموتى بهدف خلاصهم من الخطيئة".

لنصلِّ:

يا ربّ، كابنٍ مطيع في كنيستك، أؤمن إيمانًا صارمًا بوجود المطهر. أؤمن به لأنّك أنت أعلنت عنه بواسطة روحك القدّوس.

ولأنّ قدّيسيك وعلماءك يعلمون ذلك. زدْ إيماني لتعظم محبّتي تجاه الأنفس الأسيرة، يا يسوع كن لهم العون، وادعُ أيّها السيّد أبناءك وأخوتنا إلى الراحة الأبديّة، ولينرهم النور الأبديّ الذي لا يخبو! لتسترح أنفسهم بسلام!

 

ثم اتلوا كل يوم بيت من المسبحة- الطلبة من أجل الموتى المؤمنين- نؤمن بإله واحد...- صلاة السلام لسلطانة السماء والأرض- الصلاة من أجل الانفس المطهرية- صلاة من الأعماق،وكمايلي .

 

  *                             طلبات من أجل الموتى المؤمنين

           

                   يارب                                       إرحمنـا

                   يايسوع المسيح                          إرحمنا

                   يارب                                       إرحمنا

                   يايسوع المسيح                          أنصت إلينا

                   يايسوع المسيح                          إستجب لنا

ايها الآب السماوي الله                                    إرحم الموتى المؤمنين

ايها الأبن فادي العالم، الله                                إرحم الموتى المؤمنين

أيها الروح القدس، الله                                    إرحم الموتى المؤمنين

أيها الثالوث القدوس، الله                                 إرحم الموتى المؤمنين

ياأم الله القديسة مريم                                      صلِِي لأجل الموتى المؤمنين

أيها الملاك ميخائيل                                        صلِ لأجلهم

ياملاكي الحارس وملاك الموتى المؤمنين             صلوا لأجلهم

ياجوقة الأرواح المقدسة                                  صلوا لأجلهم

ياماريوسف وما يوحنا المعمذان                        صلوا لأجلهم

أنتم أيها البطاركة والانبياء المرسلون                 صلوا لأجلهم

يامار بطرس ومار بولس                                 صلوا لأجلهم

يارسل المسيح وكتبة الأناجيل                           صلوا لأجلهم

ايها القديسان إسطيفان ولوران                         صلوا لأجلهم

أيها الشهداء القديسون                                   صلوا لأجلهم

ياقديس غريغوريوس وياقديس أوغسطين           صلوا لأجلهم

ياأباء الكنيسة القديسون                                 صلوا لأجلهم

ايتها القديسة حنـّة والقديسة مريم المجدلية         صلوا لأجلهم

ياقديسة كاترين وقديسة أورسولا ورفاقها           صلوا لأجلهم

أيتها العذارى والأرامل القديسات                       صلوا لأجلهم

ياجميع من قدسهم الله                                   صلوا لأجلهم

كُن  عوناً لهم يارب

أغفر لهم يارب

يارب كُن عوناً لهم واستجب لنا

باسم اسمك الحبيب يايسوع                            أرحم الموتى المؤمنين

برحمتك العظيمة                                          أرحم الموتى المؤمنين

بألامك المُرة وجروحانك المُقدسة                     أرحم الموتى المؤمنين

بدمك الثمين وبموتك الفادي                            أرحم الموتى المؤمنين

نحن الخطأة المساكين أستجب  لنا يارب

إقبل عطاء رحمتك للموتى المؤمنين

إقبل من أجلهم لين قساوة عدالتك

إعفهم من عذاباتك جزاء خطاياهم

إقبلهم في دار السلام والراحة الابدية

إقبل وديعتهم في ميراثك الأبويّ

إسمح له بمشاهدة جمالك الإلهي

أروهم يارب من  عظيم  محبتكَ

إقبل إتمام رغبتهم في الراحة الابدية

أعطهم الراحة يارب وخصوصاً أنفس  اهلنا واصدقائنا والمحسنين إلينا

هّب رحمتك للأنفس المنسية التي لايصلي أحدُ لأجلها

فلتكُن الذبيحة الإلهية والمناولة المقدسة غذاء مفيداً لهم.

 

 

ياحمل الله  الحامل خطايا العالم                     أغفر لهم

ياحمل الله  الحامل خطايا العالم                     إستجب لهم

ياحمل الله  الحامل خطايا العالم                     أعطهم الراحه الابدية

 

*بعدها يُتلى قانون الايمان ....

 

*صلاة  السلام لسلطانة السماء والارض.

السلام عليك، أيتها الملكة أم الرحمة والرافة،

السلام عليك ياحياتنا ولذتنا ورجانا،

إليك نصرخ نحن المنفين أولاد حواء،

ونتنهد نحوك نائحين وباكين في هذا الوادي وادي الدموع،

فأصغي الينا ياشفيعتنا،

 وأنعطفي بنظرك الرؤوف نحونا،

وأرينا بعد هذا المنفى يسوع ثمرة بطنكِ المُباركة،

 ياشفوقة ، يارؤوفة ، يامريم البتول الحلوة اللذيذة ،

 آميـــــــــن .

 

* صلاة من أجل الانفس المطهرية

 

  أيها الرب يسوع إرأف بتلك الانفس الاسيرة في المطهر. يامن قبلتَ من أجل خلاصها، أن تأخذ لنفسك طبيعتنا البشرية  وتـُعاني الموت الأليم. إرحم زفراتهم المُحرقة لمشاهدتك . إرحم دموع ندمهم العظيم ، وبفضيلة  آلامك إغفر لهم آلامهم اتي إلتصقت بهم بسبب خطاياهم.

يايسوع  الطيب القلب إغسل  بدمك الطاهر هذه الانفس الحبيبة فيختصر زمن كفارتهم فتتمكن قريباً من السكن إلى جانبك في السعادة الأبدية أمين.

 

*صلاة من الأعماق

 

  أضع رجائي في الرب يسوع , وأنا أثق بكلمتهُ . من الاعماق أناشدك يارب. يارب أنصت إلى ندائيّ ! فلتكن أذنك صاغية إلى صلاتي. إذا نظرت إلى الخطايا يارب . ياربّ من يصمد أمامك ؟ ولكن إلى جانبك الرحمة تقوم. أخافك ياربّ وأنت رجائي. نفسي تنتظر الربّ وأنا اثق بكلمته. نفسي تنتظر الربّ بثقة كما ينتظر الساهر الفجر. بما أنا النِعمَة إلى جانب الربّ وغزارة الفداء ، هو يفدي إسرائيل من كّل خطاياهُ. المجد للآب والأبن والروح القدس الإله الواحد أمين.

_________

(1)  يمكن  االمباشرة على  صلاة شهر الانفس المطهريه حال استلام الصلاة  وليس فقط في شهر  تشرين الثاني

 

 



توقيع (فريد عبد الاحد منصور)

 

(آخر مواضيعي : فريد عبد الاحد منصور)

  شرح مثل الزارع انجيل متى(13: 3-9)

  دبابيس روحيـــــــة

  حلم القديس جون( دون) بوسكو ورؤية جهنم

  النصرانية والمسيحية في رسائل بولس الرسول ج 2 والاخير

  النصرانية والمسيحية في رسائل بولس الرسول ج1

 

 

 

 تنبيه : جميع الاراء الواردة تعبر عن رأي أصحابها و لا علاقة لإدارة موقع مانكيش كوم بها

 

جميع المواد المنشورة في موقع مانكيش كوم بكل أقسامه لا تُعبّر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع

ويتحمل صاحب الموضوع المسؤولية كاملة عما نشره وجميع ردود الفعل المترتبة عليه