المنتدى » منتدى الكتابات الروحانية والدراسات المسيحية » قراءة ألأنجيل ألأسبوعية حسب طقس الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية مع موعظة يوم ألأحد (30/6/2013)
المشاركة السابقة : المشاركة التالية

قراءة ألأنجيل ألأسبوعية حسب طقس الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية مع موعظة يوم ألأحد (30/6/2013)

الكاتب : Fr.Daoud Baffro

غير متصل حالياً

المجموعةالاعضاء

المشاركات59

تاريخ التسجيلالثلاثاء 17-07-2012

معلومات اخرى
حرر في الإثنين 01-07-2013 07:31 مساء - الزوار : 3013 - ردود : 0

 

الأحد السابع من الرسل

30/6/2013

قراءة الانجيل المخصصة حسب طقس الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية

 

انجيل(لوقا13: 22 – 30)

 

وكان يمرّ بالمدن والقرى فيعلّم فيها وهو سائر الى أورشليم ،

 فقال له رجل: يا رب ، هل الذين يخلصون قليلون؟

 فقال لهم: "إجتهدوا أن تدخلوا من الباب الضيق.

 أقول لكم إن كثيراً من الناس سيحاولون الدخول فلا يستطيعون ،

 وإذا قام رب البيت وأقفل الباب ،

 فوقفتم في خارجه وأخذتم تقرعون الباب وتقولون يا رب إفتح لنا

 فيجيبكم: لا أعرف من أين أنتم.

 حينئذ تقولون : لقد أكلنا وشربنا أمامك ولقد علمت في ساحاتنا

 فيقول لكم : لا أعرف من أين أنتم إليكم عني يا فاعلي السوء جميعاً

فهناك البكاء وصريف الأسنان

 إذ ترون إبراهيم وإسحق ويعقوب وجميع الأنبياء في ملكوت الله

 وستكونون مطروحين خارجا

 وسيأتي الناس من المشرق والمغرب ومن الشمال والجنوب

 فيجلسون على المائدة في ملكوت الله

 فهناك آخرون يصيرون أولين وأوّلون يصيرون آخرين".

 

 

موعظة الأحد في كنيسة العائلة المقدسة في مدينة ويندزر/ كندا

(المونسنيور داود بفرو)

 

يقول يسوع : " اجتهدوا أن تَدخلوا من الباب الضيق". (لوقا 13: 24)

 


أيّها الأحِبّة:

ان ما يريد يسوع ان يقوله بهذا هو

ان البحث عن الخلاص الابدي يتطلب جهوداً كبيرة ،

 وقد جاء كلام يسوع هذا جواباً لسؤال أحد السامعين :

" يا رّب ، هل الذين يخلصون قليلون؟"

 وفي جوابه رفض يسوع الدخول في مسائل الارقام ولكنّه أكّد انّ لحريتنا البشرية دور مهم في ذلك

 فرغم توفر نعمة الله فبامكاننا نحن أن نرفض الخلاص الى النهاية.

ان جواب يسوع يشير الى ما يجب أن نعمله نحن من أجل خلاصنا

 الا وهو اختيار " الدخول من الباب الضيق"

 فالخلاص لا يقدم لنا بشكل آلي لكوننا مسيحيين ،

 أي انّ الانتماء الى الكنيسة ليس كفالة لكي يحقّ لنا الدخول الى الملكوت

 ويقول يسوع في (متى 7: 21) :

 " لَيس مَن يقولُ لي "يا رّب ، يا رّب" يدخل ملكوتَ السَّمَوات ،

 بَل مَن يَعمَلُ بِمَشيئةِ أبي الذي في السّموات".

واذ كان يسوع قد وجّه كلامهُ أولاً لليهود الذين رفضوا تعاليمه ،

فيبقى حكمهُ صحيحاً بالنسبة لنا نحن قُرّاء الانجيل اليوم ،

 فقبول المعموذية لا يكفل الخلاص

 ولا يكفي أيضاً أن نكون أكلنا وشربنا مع يسوع في سرّ القربان المقدس

 اذا كانت هذه الاسرار لا تغيّر من قلوبنا ومن تفكيرنا ومن سلوكنا في عوائلنا ومع الاخرين.

 فممارسة الانجيل وممارسة المحبة الاخوية الصادقة هي التي تقود الى الدخول من الباب الضيق...

 فلنتعلم من كل قداس أن نُحبّ الرّب اكثر وأن نحب قريبنا مثل أنفسنا

كي لا نسمع كلام يسوع القاسي

"ستكونون مطروحين خارجاً وسيأتي النّاسُ منَ المَشرِقِ والمَغرِب ، ومنَ الشّمال والجنوب ،

 فيجلسونَ على المائدة في ملكوت الله. فهناك آخرونَ يصيرون أوّلين وأوّلونَ يصيرون آخرين".

 (لوقا 13: 28-30)

أن باب الملكوت ينغلق أمام الجاهلات اللواتي لم يعرفن أن ينتظرن العريس،

كما ينغلق أيضاً امام الذين يعملون الشّر ،

 فما يهّم الله ليس ما لدى الانسان من مالٍ وجاه وشعبية وميراث وسلطة ،

بل ما يُبدي هذا الانسان من خضوع لارادة الله.

فلنسأل اذاً أنفسنا

هل نضع الله في المكانة الاولى لدينا حتى ننضّم الى القادمين من كل أنحاء العالم

ليأخذوا أماكنهم في ملكوت السماوات ،

فيسوع يفتح الابواب للذين اختاروا السير على الطريق الصعب ، طريق الباب الضيق

الذي يؤدي الى الخلاص ، الباب الذي يقود الى المرعى ،

 فاذا عرفنا كيف نفتح ابوابنا لله والقريب فسنجد الملكوت وأبوابه مفتوحة لنا

 ولن يكون باب الملكوت ضيّقاً وسندخل بسهولة الى وليمة الله ،

 فلنتهيأ للدخول أيّها المؤمنون كي لا تفوتنا الفرصة في هذه الحياة

انما نبدأ بتغيير طريقنا نحو الله الذي ينتظرنا قائلاً :

 " تعالوا رِثّوا المُلكَ المُعّد لكم قبل انشاء العالم " آمين.

 

 

 

 

ألمونسنيور

داود بفرو

راعي خورنة العائلة المقدسة ويندزر/ كندا

النائب ألأسقفي العام لأيبارشية مار أدّي الكلدانية / كندا

 

 

 

 

 

 

 



توقيع (Fr.Daoud Baffro)
daoudbaffro

 

(آخر مواضيعي : Fr.Daoud Baffro)

  قراءة ألأنجيل ألأسبوعية حسب طقس الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية مع موعظة يوم ألأحد (29/9/2013)

  ألروح القدس والبشارة

  قراءة ألأنجيل ألأسبوعية حسب طقس الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية مع موعظة يوم ألأحد (22/9/2013)

  قراءة ألأنجيل ألأسبوعية حسب طقس الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية مع موعظة يوم ألأحد (15/9/2013)

  قراءة ألأنجيل ألأسبوعية حسب طقس الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية مع موعظة يوم ألأحد (8/9/2013)

 

 

 

 تنبيه : جميع الاراء الواردة تعبر عن رأي أصحابها و لا علاقة لإدارة موقع مانكيش كوم بها

 

جميع المواد المنشورة في موقع مانكيش كوم بكل أقسامه لا تُعبّر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع

ويتحمل صاحب الموضوع المسؤولية كاملة عما نشره وجميع ردود الفعل المترتبة عليه