المنتدى » منتدى الكتابات الروحانية والدراسات المسيحية » على ماذا تدل الأرقام في الكتاب المقدس ؟؟؟ حلقة 1
المشاركة السابقة : المشاركة التالية

على ماذا تدل الأرقام في الكتاب المقدس ؟؟؟ حلقة 1

الكاتب : Dr. George Mansor

مشرف عام

غير متصل حالياً

المجموعةمدير الموقع

المشاركات396

تاريخ التسجيلالثلاثاء 20-04-2010

معلومات اخرى
حرر في السبت 13-07-2013 02:40 صباحا - الزوار : 1435 - ردود : 0

 


خاص/ موقع مانكيش

على ماذا تدل الأرقام في الكتاب المقدس ؟؟؟ حلقة 1

 

 

 

الشماس د. جورج مرقس منصور

 

أعزائي القراء: سنتطرق في عدة حلقات على مدلولات بعض الارقام مستندين على ما ورد حولها في الكتاب المقدس بعهديه القديم والجديد

 

الرقم 1 (واحد)

وهو رقم الأولوية والرئاسة والوحدة

 

يرتبط الرقم واحد بالله الواحد

"اسمع يا اسرائيل: ان الرب الهنا هو رب واحد" (تثنية6: 4)

"انت تؤمن بان الله واحد فقد احسنت" (يعقوب2:19)

 

ويرتبط ايضا بالمسيح الرأس

"هكذا قال الرب ملك اسرائيل وفاديه رب القوات: انا الاول وانا الاخر ولا اله غيري" (اشعيا44:6)

"فلما رايته ارتميت عند قدميه كالميت فوضع يده اليمنى علي وقال : لا تخف انا الاول والاخر" (رؤيا1: 17)

"والى ملاك الكنيسة التي بازمير اكتب: اليك ما يقول الاول والاخر ذاك الذي كان ميتا فعاد الى الحياة" (رؤيا2: 8)

"انا الالف والياء والاول والاخر والبداية والنهاية" (رؤيا22: 13)

 

ويرتبط بالكنيسة الواحدة الجامعة

"ومجتهدين في المحافظة على وحدة الروح برباط السلام. فهناك جسد واحد وروح واحدة كما انكم دعيتم دعوةً رجاؤها واحد. وهناك رب واحد وايمان واحد ومعمودية واحدة . واله واحد اب لجميع الخلق وفوقهم جميعا يعمل بهم جميعا وهو فيهم جميعا" (افسس4: 3 – 6)

"ولي خراف اخرى ليست من هذه الحظيرة فتلك ايضا لا بد لي ان اقودها وستصغي الى صوتي فيكون هناك رعية واحدة وراع واحد" (يوحنا10: 16)

 "فليكونوا باجمعهم واحدا: كما انك في يا ابت وانا فيك فليكونوا هم ايضا فينا ليؤمن العالم بانك انت ارسلتني وانا وهبت لهم ما وهبت لي من المجد ليكونوا واحدا كما نحن واحد" (يوحنا17: 21 – 22)

________________________________________

 

الرقم 2 ( اثنان )

وهو رقم الشركة والاتحاد والاقتران

ودليل للشهود المعتمدين

 

"وقال: لذلك يترك الرجل اباه وامه ويلزم امراته ويصير الاثنان جسدا واحدا "

(متي19: 5،).

 

"هذه مرة ثالثة آتي اليكم وسيُحكم في كل قضية بكلام شاهدين او ثلاثة"

 (2كورنثوس13: 1).

 

الكتاب المقدس يتكون من عهدين: العهد القديم والعهد الجديد.

الوصايا العشر كانت مكتوبة علي لوحين

  "ولما انتهى الله من مخاطبة موسى على جبل سيناء سلمه لوحي الشهادة لوحين من حجر مكتوبين باصبع الله"

  (خروج31: 18).

كان في قدس الأقداس كروبان 

 "واصنع كَروبين من ذهب مطرّق تصنعهما على طرفي الكَفّارة" (خروج25: 18)

"وصنع في المحراب كَروبين من خشب الزيتون" (1ملوك6: 23).

وفي هيكل سليمان عمودان  "وصبّ عمودي النحاس" (1ملوك7: 15).

وهو الرقم الذي يمثل الحد الأدنى للاجتماع باسم الرب

 " وأقول لكم إذا اتفق إثنان منكم في ألأرض على طلب أيّ حاجة كانت حصلا عليها من أبي الذي في السماوات فحيثما اجتمع اثنان أو ثلاثة باسمي كنت هناك بينهم"  (متي18: 19، 20)

وللشهادة له "ودعا الاثني عشر واخذ يرسلهم اثنين اثنين" (مرقس6: 7)

"وبينما عيونهم شاخصة الى السماء وهو ذاهب اذا رجلان قد مثلا لهم في ثياب بيض وقالا: ايها الجليليون ما لكم قائمين تنظرون الى السماء ؟ فيسوع هذا الذي رفع عنكم الى السماء سيأتي كما رأيتموه ذاهبا الى السماء"

 ( أعمال1: 10،11)

" وسأخول شاهديّ أن يتنبآ ألف يوم ومائتي يوم وستين وهما لابسان المِسحْ " (رؤيا11: 3)

" وكتب في شريعتكم شهادة شاهدين تصح انا اشهد لنفسي والآب الذي ارسلني يشهد لي" (يوحنا8: 17، 18).

والله كرر الحلم على فرعون مرتين لتأكيده

 "وأما تكرار الحلم على فرعون مرتين فلأن الأمر مقرر من لدن الله وسيصنعه عاجلا" (تكوين41: 32).

 

________________________________________________________

 

(الرقم 3) ثلاثة

وهو رقم التحديد واقانيم الله والقيامة

 

يذكر الكتاب المقدس أن الإنسان كائن ثلاثي ، جسد ونفس وروح

"قدسكم إله السلام تقديسا تاما وحفضكم سالمين روحا ونفسا وجسدا" (1تسالونيقي5: 23).

وهو رقم اقانيم الله:

فللّه أقانيم ثلاثة الآب والابن والروح القدس

"فاذهبوا وتلمذوا جميع الامم وعمدوهم باسم الاب والابن والروح القدس"

 ( متي 28: 19).

والفردوس تقع في السماء الثالثة

 "أعرف رجلا مؤمنا بالمسيح اختطف إلى السماء الثالثة أبجسده أم من دون جسده؟ لا أعلم ، الله أعلم ، اختطف إلى الفردوس"

 (2كورنثوس 12: 2).

وهو أيضاً رقم القيامة من بين الأموات  ورقم الانتصار

"ارجع وقل لحزقيا قائد شعبي هكذا قال الرب اله داود ابيك قد سمعت صلاتك ورايت دموعك وهاءنذا اشفيك وفي اليوم الثالث تصعد الى بيت الرب"

 (2ملوك20: 5)

" بعد يومين يحيينا وفي اليوم الثالث يقيمنا فنحيا امامه" (هوشع6: 2)

" وبدأ يسوع من ذلك الحين يُظهر لتلاميذه أنه يجب عليه أن يذهب الى أورشليم ويعاني آلاما شديدة من الشيوخ وعظماء الكهنة والكتبة ويُقتل ويقوم في اليوم الثالث" (متي16: 21)

"وأنه قُبِرَ وقام في اليوم الثالث كما ورد في الكتب" (1كورنثوس15: 4)

 

وهناك نصوص اخرى كثيرة في ذلك.

 

 

 

الشماس

د. جورج مرقس منصور

ويندزر/ كندا

 



توقيع (Dr. George Mansor)

 

(آخر مواضيعي : Dr. George Mansor)

  إلى الدكتور صباح قيا: قلمك وكامرتك أخفقتا في نقل الحقيقة

  الوطنيون من العراقيين الاصلاء هم بصيص النور في نفق مظلم! رئيس لجنة النزاهة ووزير الدفاع نموذجا

  دعاء وصلاة

  ولادة ألتوأم سامويل وليانا

  صور عن مانكيش (17)

 

 

 

 تنبيه : جميع الاراء الواردة تعبر عن رأي أصحابها و لا علاقة لإدارة موقع مانكيش كوم بها

 

جميع المواد المنشورة في موقع مانكيش كوم بكل أقسامه لا تُعبّر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع

ويتحمل صاحب الموضوع المسؤولية كاملة عما نشره وجميع ردود الفعل المترتبة عليه