المنتدى » التعازي » رحيل السياسي والمفكر الكوردي فلك الدين كاكائي
المشاركة السابقة : المشاركة التالية

رحيل السياسي والمفكر الكوردي فلك الدين كاكائي

الكاتب : نوزاد بولص

غير متصل حالياً

المجموعةالاعضاء

المشاركات19

تاريخ التسجيلالخميس 04-07-2013

معلومات اخرى
حرر في الخميس 01-08-2013 01:34 صباحا - الزوار : 1981 - ردود : 0

رحيل السياسي والمفكر الكوردي فلك الدين كاكائي



نوزاد بولص


فقدت الأوساط السياسية الكوردستانية والساحة الثقافية واحدا من أبرز الرموز السياسية والفكرية التي أغنت المجتمع العراقي بطروحاتها الأبداعية الفكرية عل الساحتين العراقية والعربية لمسهماتها الأدبية المتميزة في مجالات النقد والكتابة والقصة وتحتفظ المكتبات بالعشرات من مؤلفاته المختلفة التي خدمت الثقافة العراقية والكوردستانية ، وكانت بمثابة جسر لتمازج الثقافات ، بل ساهمت في أثراء الحركة الأبداعية الوطنية عموما ، حيث تسنم المرحوم العديد من المواقع السياسية والثقافية والاعلامية وكان له حضورا مميزا في كل هذه الساحات ، ومنها عضوية برلمان الأقليم في دورته الأولى ووزيرة للثقافة لدورتين بعد الأنتفاضة ، ومستشارا ثقافيا والشؤون العربية لرئيس الأقليم ، فضلا عن ترأسه تحرير عدة صحف ومجلات ، حيث ترك الراحل عدة مؤلفات لاتزال تحت الطبع .
نبذة عن حياة
-   فلك الدين كاكه يي (فلك الدين صابر كاكه يي)
      (1943 -   )
-   ولد في قرية قريبة من مدينة كركوك .
-   أديب، وكاتب صحفي.
-   1957 -1959 كانت بداية نشاطاته الطلابية والشبابية.
-   1965 أنخرط في الحركة الديمقراطية الكوردية عبر الأنتساب الى الحزب الديمقراطي الكوردستاني حتى الآن.
-   1962 كتب أولى قصة كوردية له ونشرت.
-   1964 بداية الكتابة للصحافة باللغة العربية.
-   1967 أصدر رواية (بطاقة يانصيب) طبعت في بغداد.
-   كتب حتى ذلك العام عدة قصص قصيرة بالكوردية والعربية، اضافة الى مقالات أدبية وترجمات من الكوردية الى العربية وبالعكس.
-   في نيسان 1967 حدث تحول في نشاطه الصحفي فقد أنضم الى اسرة المراسلين والمحررين في جريدة (التآخي) التي صدرت يومياً في بغداد باللغة العربية، ولازالت تصدر حتى اليوم.
-   عمل الكاتب في (التآخي) مراسلاً ثم محرراً ثابتاً ومحرر صفحات، وسكرتيراً للتحرير 1973. ورئيساً للتحرير عام 2003 وهو الآن صاحب امتياز لها.
-   كما رأس تحرير عدة صحف ومجلات بالكوردية والعربية سواء في المدن وفي الجبل اثناء المقاومة.
-   عام 1974 عُين مديراً للأعلام في الحركة الكوردية أثناء المقاومة، وأصبح عملياً رئيس تحرير اذاعة صوت كوردستان، استمر في الأشراف عليها منذ عام 1974 حتى عام 1994 أي: طوال عشرين عاماً، مع انقطاعات معينة بسبب توقف الاذاعة لأسباب سياسية قاهرة في بعض الأحيان.
-   كان يحرر مقالات اذاعية يومياً باللغتين العربية والكوردية.
-   عام 1980 – 1991 كان عملياً رئيس تحرير جريدة (خه بات/ النضال) الصادرة سرياً في الجبال.
-   عام 1993 تعين رئيساً لتحرير (خه بات) بعد صدورها أسبوعياً باللغة العربية حتى عام 2001.
-   ساهم في النشاطات النقابية والجماهيرية والفلاحية والعمالية طوال 1960 حتى 1974.
-   انتخب عضواً للجنة المركزية للحزب الديمقراطي الكوردستاني عام 1979، ثم عضواً في المكتب السياسي للحزب نفس العام. ظل في قيادة الحزب حتى الآن.
-   عام 1992 انتخب عضواً في أول دورة للبرلمان الكوردستاني  (المجلس الوطني الكوردستاني).
-   عام 1996 عين وزيراً للثقافة في الأقليم حتى استقال عام 2000 وعين وزيراً للإقليم.
-   عام 2006 اعيد انتخابه وزيراً للثقافة.
-   استمرت عضويته في البرلمان من 1992 حتى 2005.
-   عضو في عدة اتحادات وجمعيات ثقافية للكتاب والصحفيين منذ 1972 حتى الآن.
-   الآن عضو في اتحاد برلمانيي كوردستان ورئيس جمعية الصداقة الكوردية – التركية.
-   شارك في عدد كبير من المؤتمرات المحلية والدولية خاصة المتعلقة بالمعارضة العراقية منذ عام 1985 حتى تغيير الوضع في العراق.
-   فانشغاله لم يسمح له التفرغ لأصدار الكتب، مع ذلك حاول اصدار بعضها ومنها:
1ـ رواية بطاقة يانصيب 1967، بغداد باللغة العربية.
2ـ موجز في المسرح الكوردي، المقرات الجبلية في كوردستان 1984، بالعربية.
3ـ عن التعليم في كوردستان، كذلك في الجبال، 1985.
4ـ مسيرة العمل الجبهوي، 1985، في الجبال، عن تطهر الفكر السياسي العراقي للمعارضة حتى تلك الفترة.
5ـ شعب بلا صحيفة يومية 1988، في الجبال، عن تأريخ الصحافة الكوردية (1898 – 1988).
6ـ القذافي والقضية الكوردية، القسم الأول، في الجبال 1989.
7ـ ترجمة كوردية لرواية قصيرة (كيف علمونا الحقد) من الفارسية للكاتب السوفيتي شولوخوف، صدرت في الجبال 1985.
8ـ كتب موجزة قصيرة للشباب، في الجبال، باللغتين الكوردية والعربية.
9ـ عام 2008 اصدر الطبعة الثانية من رواية بطاقة يانصيب، والثالثة من (القذافي والقضية الكوردية).
10ـ الضمير والحرية، بالكوردية، 2007 الجزء الاول.
11ـ كتاب عن المؤلف بعنوان (فلك الدين كاكه يي بعيداً عن السياسة 2006) للصحفي شيرزاد عبدالرحمن.
12ـ الضمير والحرية، الجزء الثاني 2008، اربيل.
13ـ ثلاثة اجزاء أخرى من (الضمير والحرية) في كتاب واحد، مؤسسة اراس 2009.
14ـ رووناهي زردشت، بالكوردية (اللاتينية) صدر في تركيا/ مجموعة مقالات في التراث والتصوف والفلسفة.
15ـ رووناهي زردشت، بالكوردية/ أربيل 2009.
16ـ مؤتمر عربي في رحاب كوردي، أربيل/ 2008، باللغة العربية.
17ـ دفاتر كاف أربيل/ باللغة الكوردية.
18ـ القذافي والقضية الكوردية، الطبعة الثانية/ مؤسسة اراس للطباعة والنشر/ اربيل 2008.
19ـ موطن النور/ بالعربية/ مؤسسة اراس للطباعة والنشر/ أربيل 2010، عن التصوف والعرفان.
20 – حلاجيات، يقظة متوهجة في حضور الحلاج/ مؤسسة اراس للطباعة والنشر/ أربيل 2010، عن حياة ومأساة الحلاج وما كتب فيه حتى اليوم.
21ـ أحتفالاً بالوجود، مؤسسة اراس للطباعة والنشر/ أربيل 2010، عن ايقاظ الانسان من غفلة الوجود.
22ـ البيت الزجاجي للشرق الأوسط/ بالعربية، كتاب عن العلاقات الكوردية بالعالم العربي، مؤسسة اراس للطباعة والنشر/ أربيل 2010.
23ـ لمن تتفتح الازهار/ بالعربية/ تحت الطبع.
24ـ ايام رازان أو  razhan / بالكوردية/ تحت الطبع.
25ـ العلويون/ مؤسسة اراس للطباعة والنشر/ أربيل 2010، تأليف ابراهيم الداقوقي وكتب فلك الدين كاكه يي مقدمة له.
26ـ اعادة طبع كتاب الأكراد في لبنان وسوريا للكاتب الكبير أديب معوض/ كتب فلك الدين كاكه يي مقدمة وهوامش له وأعاد طبعه/ مؤسسة اراس للطباعة والنشر/ أربيل 2010
وهناك عدد من الكتب بالعربية والكوردية جاهزة للطبع.



توقيع (نوزاد بولص)

 

(آخر مواضيعي : نوزاد بولص)

  لماذا .. في عنكاوا.. فقط ؟

  هل عرض الأحذية في ماكسي مول لم يكن مقصودا

  صدور العدد 34 من جريدة سورايا‏

  منظمة سورايا للثقافة واللإعلام تعقد سيمنارا حول اليوم العالمي للتنوع الثقافي

  العدد 21 من جريدة سورايا‏

 

 

 

 تنبيه : جميع الاراء الواردة تعبر عن رأي أصحابها و لا علاقة لإدارة موقع مانكيش كوم بها

 

جميع المواد المنشورة في موقع مانكيش كوم بكل أقسامه لا تُعبّر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع

ويتحمل صاحب الموضوع المسؤولية كاملة عما نشره وجميع ردود الفعل المترتبة عليه