المنتدى » منتدى الحوار الهاديء » الأخ أدمون لاسو: استقالة الوحدوي تساهم في المزيد من التمزق
المشاركة السابقة : المشاركة التالية

الأخ أدمون لاسو: استقالة الوحدوي تساهم في المزيد من التمزق

الكاتب : جلال برنو

غير متصل حالياً

المجموعةالاعضاء

المشاركات38

تاريخ التسجيلالثلاثاء 05-02-2013

معلومات اخرى
حرر في الأربعاء 22-01-2014 05:19 صباحا - الزوار : 968 - ردود : 0

الأخ أدمون لاسو: استقالة الوحدوي تساهم في المزيد من التمزق



بقلم : جلال برنو/ 19ك2/ 2014

[email protected]

 

يتعلق الموضوع بخبر استقالة الأخ الباحث أدمون لاسو من الهيئة العامة لأتحاد الأدباء السريان ، ولأسباب نشرها ضمن مقالهِ المنشور في موقع عنكاوا.كوم الموقر ، وهي أسباب معقولة ومنطقية وأستطيع القول أنها " قوية " ... وأود أن أُذكر سلفاً  أن كل ما سوف آتي بهِ من تعليق هو استناداً الى ما جاء بهِ أخي أدمون ...  ولأختصار الطريق أمام القاريء الكريم أحاول ايجاز أسباب الأستقالة بما يلي :

بداية الأقتباس والحديث للأخ أدمون (باللون الأحمر وكل ماتحتهَ خط)

1- عدم استجابة اتحاد الادباء السريان الذي انتمي اليه مذ عام 1993 للدعوات التوحيدية التي يطلقها المؤمنون بطريق الوحدة . منها ما كان يدعو اليه سابقا د. سمير خوراني في مجلة ( رديا كلدايا ) التي كان يرأس تحريرها قبل بضع سنوات . ثم الدعوات المتكررة التي ما فتئ يدعو اليها د.سعدي المالح المدير العام للثقافة والفنون السريانية في كل المناسبات ، منها نداؤه الاخير يوم 24/10/2013 اثناء افتتاح الحلقة الدراسية الرابعة في عنكاوا عندما قال: (( نأمل ونسعى الى توحيد الاتحادات الادبية القائمة في اتحاد واحد )) ...
  2- اصرار وافتخار بعض اعضاء الهئة الادارية ، وبعض اعضاء الهيئة العامة ، بأنتمائهم الى ( اتحاد الكتاب العرب ) ، مع احترامنا الشديد لكل الاتحادات والقوميات الداخلية والخارجية . ولكن هل يعقل من ينتمي الى اتحاد ادباء يمثل السريان او ( السوارثة ) كما اسميهم ، ان ينتمي الى اتحاد قومي عربي او سواه ؟ ...
 3- قبول اتحادكم في صفوفه الكثير من الطارئين على الادب ، بل ممن ليسوا بالادباء اطلاقا ، خاصة اذا طبقتم بحقهم بنود نظامكم الداخلي ....
4- اصرار هيئة تحرير مجلة ( سفروثا ) التي يصدرها الاتحاد على نشر مقالات جلها مسروقة للسيد نوري بطرس ، هذا الشخص الذي كتب يوما في جريدة ( بيث عنكاوا ) : (( لي الشرف بأنني انا الذي وضعت ( الواو ) بين الكلدان والاشوريين )) ، عندما كان عضوا في الجمعية الوطنية ، وفي لجنة صياغة دستور العراق في بغداد .  وما زالت تلك ( الواو ) قائمة تطل برأسها المكور ، وبذيلها الملتوي لتفرق بيننا نحن ابناء ( السورث ) . فأين ادعاؤكم بالوحدة ، وبأننا امة واحدة ، وشعب واحد ، اين ...؟
لهذه الاسباب مجتمعة اقدم استقالتي من اتحادكم دون رجعة
.

انتهى الأقتباس

الحق يُقاال ان أسباب الأستقالة موجبة لأن الهدف الى الوحدة هدف سامي ويصب في صالح هذهِ الأمة الممزقة ومستقيلها السياسي والثقافي والأجتماعي .

 

السبب الأول : 1- عدم استجابة اتحاد الادباء السريان الذي انتمي اليه مذ عام 1993 للدعوات التوحيدية التي يطلقها المؤمنون بطريق الوحدة ....

اذا صح ما جاء بهِ أخي أدمون وأنا لا اشك بمصداقيتهِ ، فلا أدري لماذا لا يستجيب اتحاد الأدباء السريان للدعوات الي يطلقها المؤمنون بطريق الوحدة ، ألا يُفترض بالأدباء بأن يكون مثقفون ؟ بمعنى أنهم يعون ويدركون ما يجري حولهم ، ويهمهم مستقبل أمتهم كباقي أدباء الأمم الأخرى ؟ ألا يفقهون بان طريق الوحدة هو الطريق الى بعث الأمة وبالتالي استعادة مجدها وعزتها وكرامتها ؟ عجبي أن يكونوا غير ذلك ... وأنا متأكد أن نظامهم الداخلي يدعوهم الى الوحدة وانهَ لا ريب خَطَّ بأيديهم وفق قناعاتهم !

السبب الثاني : 2- اصرار وافتخار بعض اعضاء الهئة الادارية ، وبعض اعضاء الهيئة العامة ، بأنتمائهم الى ( اتحاد الكتاب العرب ) ، مع احترامنا الشديد لكل الاتحادات والقوميات الداخلية والخارجية . ولكن هل يعقل من ينتمي الى اتحاد ادباء يمثل السريان او ( السوارثة ) كما اسميهم ، ان ينتمي الى اتحاد قومي عربي او سواه

وهذا لعمري ان دلَّ على شيء انما يدل على صغر حجمهم بأعينهم ... أو جهلهم بتاريخ أمتهم المشرِّف والذي تشهد لعظمتهِ الأمم المتقدمة ... وأنا أدعو كل الذين يشككون في عظمة أمتهم أن يزوروا  متاحف التاريخ والحضارات ليتأكدوا من عظمة أمتهم ومنها الحضارة البابلية والآشورية والحضارة النهرينية بصورة عامة ، تلك التي  بفعل عمرها الموغل في القِدَمْ وبسبب احاطتها بالأعداء من اثنيات مختلفة  وديانة مغايرة وأنظمة قبلية بعيدة كل البعد عن القيم الحضارية ، وبسبب تبني أجدادنا للعقيدة المسيحانية التي تدعو الى قمة التسامح والخضوع للملوك بما فيهم الطغاة والمستبدين ... ناهيك عن وجوه العمالة والخيانة من بني جلدتنا وأولئك الذين يأنفون من انتمائهم القومي المشرف والبعض من يزدري بلغتهِ وتراثهِ ويتماهى في وعاء القوميات الأكبر حجماً ، والفارغين فعلاً من كل ما يمت الى الثقافة والعلم والمعرفة ... وبالسورث الفصيح : " سخلى سبيقى "  ومنهم أولئكَ الذين يفتخرون بأنهم أعضاء في اتحاد الأدباء العرب !!! والعرب بالتأكيد ليسوا بحاجة الى خدماتهم ، وفي نهاية المطاف لايليق بهم سوى نعتهم بالمتطفلين !!!  .

السبب الثالث: 3- قبول اتحادكم في صفوفه الكثير من الطارئين على الادب ، بل ممن ليسوا بالادباء اطلاقا ، خاصة اذا طبقتم بحقهم بنود نظامكم الداخلي .

سوف لن أعلق كثيراً على هذهِ النقطة لأنني لست على دراية بما فيهِ الكفاية بخلفيات أعضاء اتحاد الأدباء السريان ولكن من البديهي جداً أن يكون العضو يملك نتاجات أدبية مقبولة حسب معايير أصول الكتابة في حقل الثقافة والأداب وأن يكون صاحب ملكة و موهبة أدبية وبالتأكيد أصحاب الأدب الحقيقيون سيزيدون من قوة ورفعة الأتحاد والطارءون أو المدّعون بما ليس لهم سيضعفون أركان الأتحاد ويربكون مسيرتهُ ويسيؤون الى مكانتهِ.

السبب الرابع: 4- اصرار هيئة تحرير مجلة ( سفروثا كتب يوما في جريدة ( بيث عنكاوا ) : التي يصدرها الاتحاد على نشر مقالات جلها مسروقة للسيد نوري بطرس ، هذا الشخص الذي قال لي الشرف بأنني انا وضعت ( الواو ) بين الكلدان والاشوريين ))

برافو عليك يا سيد نوري ... برافو عليك ، هذهِ هي المصيبة العظمى والطامة الكبرى ، أن يفتخر أحدهم بأنهُ ... آسف ليس أحدهم بل واحد من "أهل البيت " يفتخر بوضع الشقاق بين الأخوة أهل البيت الواحد ، لا .. والفلطح " يفتخر " !!! آه وبالسورث " آخْ " لو كنت تعي وتدرك خطورة فعلتكَ يا واضع الأسفين ويا حامل السكين  بقصد تقطيع أعضاء الجسد الواحد الى أشلاء ... آخْ لو كان الدم الحار يجري في عروق أسد بابل والثور المجنَّح... آخْ لو كان لهذهِ الأمة قضاة عادلين لطبقوا بحقكَ قانون الجريمة والعقاب دون تردد ولكنتَ أنت وأمثالكَ من الخاسرين .

أخي أدمون : لقد قيل،  " ماذا ينفع أن تبني وغيركَ يهدم " ... وأنا أقول لك يكفيك أنك عندما تبني فانك ترنو الى الأعالي ، والذي يهدم ينظر الى الأسفل ويسقط في الحضيض ... استقالتكَ ربما تعني عجزكَ أو انسحابك من شرف عملكَ في ساحة الوحدة ، الاّ أن أملي فيك يا أبن بلدتي البار أن لا تتهيب صعود الجبال ... وأذكركَ بان  استقالة الوحدوي تساهم في المزيد من التمزق .

 

 



توقيع (جلال برنو)
جمعية مار ميخا

 

(آخر مواضيعي : جلال برنو)

  دونالد ترامب قره قوش

  رِسالة الى أمي في العالم الاخر

  قصة دلال الضحية من أجل اكمال بناء جسر زاخو بصوت المرحومة صبيحة صادق برنو

  أمي لم تَمُتْ بسبب المرض بل ساهم أهلها بقتلها

  بطريرك الكنيسة الكلدانية يُحاول محو الطقس الكلداني

 

 

 

 تنبيه : جميع الاراء الواردة تعبر عن رأي أصحابها و لا علاقة لإدارة موقع مانكيش كوم بها

 

جميع المواد المنشورة في موقع مانكيش كوم بكل أقسامه لا تُعبّر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع

ويتحمل صاحب الموضوع المسؤولية كاملة عما نشره وجميع ردود الفعل المترتبة عليه