المشاركة السابقة : المشاركة التالية

المسيح هو نور العالم

الكاتب : قيصر السناطي

غير متصل حالياً

المجموعةعضو مميز

المشاركات163

تاريخ التسجيلالإثنين 06-10-2014

معلومات اخرى
حرر في الثلاثاء 16-12-2014 10:07 مساء - الزوار : 647 - ردود : 0

المسيح هو نور العالم


قيصر السناطي

بعد ايام يحتفل العالم بميلاد يسوع المسيح له كل المجد ورأس السنة الميلادية في اجواء من الفوضى والأضطرابات الذي يشهده العالم نتيجة افعال التنظيمات الأرهابية المجرمة التي ارتكبت جرائم بحق الأبرياء من قتل وأغتصاب وخطف وتهجير بسبب هذا الفكر المدمر الغبي الجاهل الذي لا يمت للأخلاق والمنطق بصلة وليس له اي رابط مع العدالة الأرضية او السماوية ، بعكس ما تروج له العصابات الأرهابية ،  لقد جاء يسوع المسيح لكي ينشر المحبة والسلام بين الناس وقام بمعجزات كثيرة  وطاف في مدن فلسطين وتحدث الى الناس وعلمهم بالأمثال وأقام الموتى وشفى المرضى وقدم نفسه ذبيحة  فداء للبشر لكي يعودوا عن الشر والخطيئة ،وعندما سأل التلاميذ  المسيح هل يأتي من بعدك نبي ؟، قال يسوع ان الذين يأتون من بعدي من ادعياء النبوءة والكذابين يأتون عظيمة فلا تصدقوهم ، وكثير من ادعى النبوءة من الدجالين وظللوا شعوب كثيرة وبأسم الدين يقومون بأعمال اجرامية ، ان الله بريء من افتراءت هؤلاء السفلة الذي زرعوا الكراهية بين ابناء الوطن الواحد .

الذين يريدون تدمير العالم وزرع الظلام في كل ارجاءه . ان المسيح هو النور الذي اشرق على العالم ،عندما قال له كل المجد (أنا هو نور العالم ومن يتبعني لا يمشي في الظلام) . وهذا النور سوف يظل يشع على الكون حتى نهاية الدهر ولن تستطيع شياطين الظلام حجب هذا النور مهما استخدموا اساليب  الغدر والعنف والدمار. ان الله يمهل ولا يهمل فالقادم من الأيام سوف تكون نهاية لهذا الفكر البربري ، لأن العالم كله توحد ضد هؤلاء المجرمين القتلة ،ولن تنفعهم اساليب  الترهيب والعنف ،لأن الله دائما مع الحق ومع العدل ،وأن ثقتنا بالله عظيمة في معاقبة هؤلاء المجرمين في الدنيا على ايدي المخلصين من ابناء هذه الشعوب وفي الأخرة ليكونوا في النارجهنم الى الأبد .أن البعض قد سيطر عليه اليأس نتيجة هذه المعانات الكبيرة وخاصة النازحين الذين تركوا بيوتهم وتشتتوا في قرى في اقاصي جبال اقليم كردستان في فصل الشتاء القارص .ان الله لا ينسى ابناءه ولكن لتكن هذه المعانات دروسا لكل الناس لكي يبتعدوا عن الخطيئة ويعودوا الى تعالم المسيح، وفي النهاية سوف يأتي الفرح العظيم لكل من يثق بقدرة الله في حماية ابناءه  ، لتكن مشيئتك يا رب. عيد سعيد للجميع وكل عام والجميع بألف خير ...

 

قيصر السناطي

 



توقيع (قيصر السناطي)
قيصر السناطي

 

(آخر مواضيعي : قيصر السناطي)

  القاء الضوء على الراديو الكلداني عبر الهاتف النقال

  المدبرالرسولي في لقاء مهم مع نخبة من ابناء ابرشية مار بطرس

  البطريركية الكلدانية تستنكر تصريحات ريان الكلداني

  حول جمع التبرعات لتعمير القرى الكلدانية في سهل نينوى

  هل يمكن اصلاح الوضع في العراق في ظل هذه الفوضى ؟

 

 

 

 تنبيه : جميع الاراء الواردة تعبر عن رأي أصحابها و لا علاقة لإدارة موقع مانكيش كوم بها

 

جميع المواد المنشورة في موقع مانكيش كوم بكل أقسامه لا تُعبّر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع

ويتحمل صاحب الموضوع المسؤولية كاملة عما نشره وجميع ردود الفعل المترتبة عليه