المنتدى » منتدى الحوار الهاديء » المنتخب الوطني لكرة القدم وابناء العراق
المشاركة السابقة : المشاركة التالية

المنتخب الوطني لكرة القدم وابناء العراق

الكاتب : حميد مراد

غير متصل حالياً

المجموعةعضو مميز

المشاركات13

تاريخ التسجيلالثلاثاء 01-07-2014

معلومات اخرى
حرر في الخميس 22-01-2015 07:57 صباحا - الزوار : 1783 - ردود : 0

المنتخب الوطني لكرة القدم وابناء العراق



حميد مراد
   يشارك منتخبنا الوطني العراقي لكرة القدم في الكرنفال الاسيوي الكبير في استراليا ( كاس امم اسيا)، وتعتبر هذه البطولة من اكبر واهم البطولات الكروية الاسيوية، وتأهل منتخبنا الى الدور الثاني بعد فوزه على الاردن وفلسطين وخسارته امام اليابان ليكون الفريق الثاني الصاعد عن مجموعته جامعا ً ستة نقاط، وسيقابل ايران في المرحلة المقبلة.

  والمتابع لهذا الكرنفال يرى كيف ان ابناء العراق ان كانوا في الداخل او الخارج يتابعون باهتمام اخبار المنتخب ولاعبيه المتميزين، رغم كل التحديات التي تمر بها الدولة وشعبها الصابر والتي كانت بسبب التراكمات السلبية التي ظهرت في المجالات الامنية والاقتصادية او بسبب الفساد الاداري والمالي او النقص في الخدمات الاساسية والعامة، ناهيك عن النهج الطائفي المقيت الذي دمر حياة العراقيين، حيث جعل هذا النهج وهذا الاسلوب الخاطئ في ادارة الدولة ولمدة العقد الماضي، بوجود (8) فقير في العراق !! وانتشار الفقر بنسبة (23%)، وارتفاع في نسب البطالة في
حتى وصلت معدلاتها الى اكثر من (35%) من عدد سكان العراق البالغ (34) مليون نسمة، مما ادى الى ان يحتل العراق المرتبة الثانية عربيا ً والثالثة عالميا ً في موضوع ملف الفساد.

  ان كرة القدم اصبحت الحدث الاهم في حياة كل الشعوب، وان المشجعين العراقيين الطيبين مسرورين اليوم من اداء اللاعبين الذين يخضون اشرس اللقاءات الكروية مع لاعبي قارة اسيا حيث تألق الفنان ياسر قاسم - والنجم يونس محمود - والمبدع جستن ميرام - والحارس جلال حسن - والفدائي ضرغام اسماعيل - وعلي عدنان - وسلام شاكر - واحمد ياسين .. نتمنى التواصل وتحسين النتائج نحو الافضل والمزيد من النخوة والغيرة العراقية لتحقيق النجاحات في سوح الملاعب.

  وضربت الجالية العراقية في استراليا مثلا ً رائعا ً في حب العراق وشعبه عندما وقف ابناءها الاصلاء من الطيف الكلداني السرياني الاشوري، والصابئة المندائيين، والعرب من الشيعة والسنة ومن الاكراد والتركمان وهم يحملون الاعلام العراقية في الملاعب الاسترالية يهتفون ويشجعون اللاعبين بصوت واحد، الى جانب قربهم الدائم من محل اقامة فريقنا الكروي ليعبروا عن حبهم ووفائهم لبلدنا الشامخ ولاعبيه ومستعدين لتلبية احتياجات الوفد، حيث ترى الشباب على الفور ينفذون ما يطلب منهم بكل سرور وفرح، واعطى وجود الفريق في استراليا الذي يجمع العراقيين
دائما ً اينما حل، روح الوحدة والاخوة والحنين رغم وجود الخلافات والتقاطعات التي زرعها السياسيون الطائفيون بين ابناء الوطن الواحد، ووجود المنتخب بين شعبنا يجسد الوحدة الوطنية العراقية ويحطم كافة المظاهر العنصرية والتمييز.

  كل العراقيين بانتظار الفرحة من اسود الرافدين من خلال فوزهم في المباراة المقبلة والوصول الى منصة التتويج لتزيد من افراح الشعب وتكون مكملة لانتصارات ابطال القوات المسلحة والبيشمركة والحشد الشعبي في ساحات القتال لدحر الجماعات التكفيرية الغادرة التي تحتل المدن العراقية.

  تحية لإبداعات الرجال والشباب والشابات العراقيات داخل الملاعب الاسترالية من خلال مشاركتهم في التشجيع الحماسي والدبكات والاهازيج الشعبية المعروفة التي تزيد من عطاء اللاعبين داخل المستطيل الاخضر، واسود الرافدين اليوم مدعوون ان يفرحوا عموم الشعب العراقي لا سيما من النازحين والمهجرين واللاجئين من خلال النتائج الطيبة وتحقيق الفوز في المباراة المقبلة، والتي ستكون اجمل هدية واكبر ضربة للتنظيمات الارهابية الفاسدة واعداء الوطن.


حميد مراد
[email protected]
22/1/2015

Hamid Murad
President - IHRSUSA
Iraq 0750 773 8807
Iraq 0750 509 3683
usa ( 248 ) 722 2907
www.ihrsusa.net



توقيع (حميد مراد)
حميد مراد

 

(آخر مواضيعي : حميد مراد)

  اهالي بغداد يحاصرون الحكومة

  هل اصلحتم العراق ؟

  العثمانيون والمذابح الدموية بحق المسيحيين

  المهمة التاريخية للبطريرك ساكو في الامم المتحدة

  نجح العراق في تجريم تنظيم داعش دوليا

 

 

 

 تنبيه : جميع الاراء الواردة تعبر عن رأي أصحابها و لا علاقة لإدارة موقع مانكيش كوم بها

 

جميع المواد المنشورة في موقع مانكيش كوم بكل أقسامه لا تُعبّر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع

ويتحمل صاحب الموضوع المسؤولية كاملة عما نشره وجميع ردود الفعل المترتبة عليه