المنتدى » المنتدى العام » الوطنيون من العراقيين الاصلاء هم بصيص النور في نفق مظلم! رئيس لجنة النزاهة ووزير الدفاع نموذجا
المشاركة السابقة : المشاركة التالية

الوطنيون من العراقيين الاصلاء هم بصيص النور في نفق مظلم! رئيس لجنة النزاهة ووزير الدفاع نموذجا

الكاتب : Dr. George Mansor

مشرف عام

غير متصل حالياً

المجموعةمدير الموقع

المشاركات396

تاريخ التسجيلالثلاثاء 20-04-2010

معلومات اخرى
حرر في الإثنين 04-05-2015 06:05 صباحا - الزوار : 3435 - ردود : 0

الوطنيون من العراقيين الاصلاء هم بصيص النور في نفق مظلم! رئيس لجنة النزاهة ووزير الدفاع نموذجا

 

الدكتور جورج مرقس منصور

من خلال متابعتي للمشهد العراقي منذ عام 2003 ولحد الان شاهدت الكثير مما عصف بالشعب العراقي ومن المآسي التي تعرض لها من قتل ودمار وسلب ونهب واغتصاب .... الخ من مفردات الجريمة التي لم تبقى مفردة الا وعانى منها ابناء الرافدين بجميع مكوناتهم واطيافهم واديانهم ومذاهبهم.

حصل ما حصل وتضاف يوميا مآسي جديدة لقهر وتدمير شعب باكمله.

نتساءل: لماذا يحصل هذا كله؟؟ ومن السبب في هذا التدمير؟؟ وهل من أمل في معالجة ما يعانيه الشعب؟؟

ان ما حصل كان نتيجة لعدة اسباب:

1- في مقدمة الاسباب حسب تقديري الشخصي هو قرار مسبق تم اتخاذه في دهاليز يشترك فيها اصحاب القرارات الهامة في العالم وفق مخطط بعيد المدى لتدمير العراق لانه كان يشكل تهديدا لربيبتهم في المنطقة لما يمثله من قوة عسكرية واقتصادية وفكرية وعلمية.

2- تبوء الكثير من الخونة والفاسدين مراكز مهمة في العراق ، وحيث ان انتمائهم ليس للوطن بل لذاتهم ولاجندات اسيادهم لذلك فان عملهم سيكون منصبا في خانة الاهداف والمصالح الشخصية بعيدا عن التفكير بالمصلحة الوطنية.

3- بروز احزاب دينية ذات اجندات خاصة لتوجه حزبهم الديني دون التفكير في التوجهات الاخرى ، والعمل على اقصاء كل توجه يتقاطع او لا يوالي أفكارهم.

4- اطماع اقليمية دفعت دول كثيرة التدخل من خلال عملائها في الدولة العراقية لضرب العراق ونهب ثرواته والانتقام من شعبه بسبب الحروب السابقة.

5- استفحال المنظمات الارهابية مستفيدة من الفوضى التي تم خلقها في العراق لتمرير الاجندات المذكورة في اعلاه.

6- استثمار الاكراد لوضع العراق الجديد للحصول على مكاسب اكثر ومد نفوذهم للسيطرة على المناطق التي كانت تسمى المتنازع عليها وفرض سياسة الامر الواقع.

7- هروب وهجرة وتصفية العقول والكفاءات العلمية والادارية.

8- حل الجيش العراقي السابق وتصفية الكثير من ضباطه وتطبيق سياسة الاجتثاث والانتقام.

للاسباب اعلاه ولاسباب اخرى كثيرة وصل العراق الى ما هو عليه الان ولازلنا نلمس هبوطا في كل يوم حيث يسجل العراق ارقاما قياسية في مجالات سيئة كثيرة ففي كل يوم نقرأ ان العراق هو في مقدمة الدول التي:

مواطنيها يعيشون اسوأ حياة

شوارعها اقذر شوارع

دوائرها افسد دوائر

الجريمة في العراق اكثر من بقية دول العالم

دخل الفرد اقل دخل في العالم

وهكذا لا تعد المواصفات السيئة التي يحتل العراق فيها موقع الصدارة

 

ولكن ما الحل ايها العراقيون؟؟

وما السبيل لمعالجة هذا الوضع؟

هل نستسلم ونيأس؟

برأيي علينا أن نخوض معركتين في آن واحد:

الاولى معركتنا ضد الارهاب ومسببيه يتبناها ابناء العراق من الجيش والشرطة والاجهزة الامنية اضافة الى المتطوعين في الحشد الشعبي

اما المعركة الموازية فهي تكون ضد الفساد وتكشف كل ملفاته ورجاله وهذه المعركة يجب ان يكون لكل عراقي شريف بصمة فيها لان المعركة الاولى لمحاربة الارهاب تتطلب حشد كل الطاقات لمواجهته ولكن تغلغل الفساد يقتل تلك الطاقات ويضعف مواجهة الارهاب.

من خلال متابعاتي لما تتناوله قناة البغدادية الشجاعة والتي تمثل الخط الاعلامي الوطني لانها تتعامل مع قضايا الشعب بشجاعة وتتابع وتكشف ، فقد استمعت الى مقابلة مع وزير الدفاع (الرابط 1 ادناه) والتي ذكر فيها امور عن بعض النواب والنائبات يندى لها الجبين حيث ذكر سيادته ان واحدة من النائبات قدمت له 31 طلبا جميعها يشوبها الفساد حيث تطلب فيها نقل او تعيين ضباط او اشخاص من مواقعهم ووحداتهم وتطلب فسخ عقود وتحويلها الى اشخاص تحددهم هي ويتبين من طلباتها انها تبحث عن مصالح خاصة متناسية مصلحة الوطن في هذا الظرف الصعب وكان موقف السيد وزير الدفاع شجاعا حيث قال لن اساوم على حساب مصلحة الوطن ومعركته واضاف السيد الوزير ان النائبة (ع. ن) هددته بقولها انها ستشن عليه حملة اعلامية في حالة عدم تنفيذ طلباتها

كيف يمكننا ان نهزم الارهاب وهذه النائبة ومن على شاكلتها يعشعشون بيننا وفي مجلس نوابنا؟ انهم يتخذون من آلام الشعب جسرا للعبور الى ضفة الأهداف والمكاسب الشخصية والحزبية فيتاجرون بالظروف القاسية التي يمر بها ابناء الشعب.

ان محاربة الفساد والمفسدين اهم من محاربة الارهاب لان الارهاب يقوى بالمفسدين وعلينا اجتثاثهم لكي نستطيع مواجهة الارهاب

كما استمعت الى لقاء البغدادية في استوديو 9 مع العراقي الاصيل طلال الزوبعي رئيس لجنة النزاهة في البرلمان العراقي (الرابط 2 ادناه) ومن خلال اللقاء تبين حجم المسؤولية الوطنية التي تقع على عاتق هذه اللجنة في هذه المرحلة والحقيقة انني ارى ان العمل الذي تقوم به هذه اللجنة في كشف ومحاربة الفساد لا يقل اهمية عن الذي تقوم به قواتنا المسلحة في محاربة الارهاب لا بل ان هذه اللجنة ومنذ استلام الاستاذ طلال الزوبعي رئاستها هي الظهير القوي والمساند للجبهة التي تحارب الارهاب.

ليكن نداؤنا ان يستمر العراقيون كل من موقعه في دعم القدرات العسكرية لمحاربة الارهاب وفي نفس الوقت وبشكل متوازي ليعمل الجميع على محاربة الفساد وتقوية ودعم لجنة النزاهة لانها بحق تمثل بصيص الضوء الذي يعطينا الامل في النفق المظلم.

الف تحية لمقاتلينا من كافة الصنوف للملاحم الشجاعة التي يسطروها ليرسموا البسمة على وجوه الشعب العراقي ،تلك البسمة التي فارقتنا منذ زمن.

الف تحية وتقدير الى لجنة النزاهة ورئيسها الاستاذ طلال الزوبعي على المواقف الشجاعة التي يسجلوها كل يوم لكشف الفساد والمفسدين ومحاربتهم من اجل تقوية جبهة الصمود العراقي بوجه الارهاب.


الرابط 1

http://www.albaghdadia.com/index.php/studio9/item/39863-30-4-2015


الرابط 2

http://www.albaghdadia.com/index.php/studio9/item/39565-22-4-2015




توقيع (Dr. George Mansor)

 

(آخر مواضيعي : Dr. George Mansor)

  إلى الدكتور صباح قيا: قلمك وكامرتك أخفقتا في نقل الحقيقة

  دعاء وصلاة

  ولادة ألتوأم سامويل وليانا

  صور عن مانكيش (17)

  المونسنيور لويس الديراني يأبى أن ينضب عطاؤه لخدمة طريق الرب حتى بعد التقاعد

 

 

 

 تنبيه : جميع الاراء الواردة تعبر عن رأي أصحابها و لا علاقة لإدارة موقع مانكيش كوم بها

 

جميع المواد المنشورة في موقع مانكيش كوم بكل أقسامه لا تُعبّر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع

ويتحمل صاحب الموضوع المسؤولية كاملة عما نشره وجميع ردود الفعل المترتبة عليه