المنتدى » المنتدى العام » موقع البطريركية الأغر ...أحذروا التعريب والقناعات البعثية
المشاركة السابقة : المشاركة التالية

موقع البطريركية الأغر ...أحذروا التعريب والقناعات البعثية

الكاتب : زيد ميشو

غير متصل حالياً

المجموعةعضو مميز

المشاركات124

تاريخ التسجيلالأحد 16-12-2012

معلومات اخرى
حرر في الثلاثاء 09-06-2015 10:57 مساء - الزوار : 812 - ردود : 0

موقع البطريركية الأغر ...أحذروا التعريب والقناعات البعثية


زيد غازي ميشو
 
جميلة هي حرية التعبير عن الرأي، وألأجمل أن تطرح الأفكار والقناعات دون أن يتحسس المتلقي كثيراً، واعترف بأن مقالي هذا يرفض الرأي الآخر في حالات شاذة معينة، ويرفض الترويج لها عندما يكون الموقع الذي ينشرها، هو لسان حال كنيستنا الكلدانية الكاثوليكية المقدسة.
وليس رفضي لحرية النشر هذه سوى كون من يقرأ جملة نشرت في موقعنا، موقع البطريركية الكلدانية، فهو مدعو كي يتأثر بها ويتبناها، كيف لا والبطريركية هي مرجعنا الروحي، وعليه يكون موقعها جزء من رسالتها.
نشر موقع البطريركية الكلدانية سانت أدي مقالاً للدكتور المهندس عمانوئيل سليم حنا بعنوان ( هل ستتحقق المرجعية السياسية المسيحية) كان قد كتبه على ضوء اجتماع غبطة البطريرك مار لويس روفائيل الاول ساكو مساء الاثنين 1/6 مع نخبة من المهتمين بالشأن السياسي المسيحي.
بدأ مقاله بسلام الرب للجميع وهذا حسن، والكل يعرف بأن محبة المسيح شاملة، ومن يسير على نهج المسيح ويتكلم من روحيته، عليه أن يحترم وجود الأنسان وهويته وأنتماءه، وليس أقصاء السواد الأعظم من مسيحيي العراق إن لم يكونوا جميعاً.
ذكر السيد الكاتب قناعته حول الهوية المسيحية ولا أعرف من أي خرافة استمدها، حيث قرر بأن تكون القاعدة الرئيسية للهوية المسيحية هي الذات والعقيدة والأخلاق. وشرط تكامل استقامة تلك الثلاثية هو بالجواب على السؤال الذي وجهه فيما بعد: من أنت؟ في العراق، أنت مسيحي وعربي في آن واحد!!!
وبذلك الطرح العروبي يقول لكل تاريخ العراق وحضاراته (طز)! فما نحن المسيحيين في العراق إلا عربا!! أيعقل هذا يا رجل؟ كنيسة المشرق العريقة، طقوس الكلدانيين وتراثهم ولغتهم، محيتها بجملة!!؟؟
إن كان أصلك من شبه جزيرة العرب، وأجدادك في حقبة ما استقروا في العراق بأحدى الغزوات العربية، فهذا أنت وليس الآخرين.
قل عن نفسك عربي أخي الدكتور ، فهذا اختيارك وقناعتك، وأن كان أختيارك هذا خطأ جسيم، إنما من حقك أن تختار الهوية التي ترى نفسك منها، وجزء من شعبها، وفي دمك ثقافة أمتك العربية التي تدعي انتماءك لها، أما أن تعمم على كل المسيحيين في العراق قناعتك الخرافية تلك، فأسمح لي بأن أقول لك، لا تتجاوز على أصلنا، وانكر أصلك كما يحلو لك.
اترك القراء للتأمل في هذا المقطع من وحي الكاتب:
(مع الديانة الإسلامية لنا روابط قومية وحضارية، والشراكة في بعض المعتقدات والاختلاف في غيرها. مهما قال فيه البعض أو طعنوا بسبب بعض التأويلات السياسية التي تشوِّهه.(


السبق السلبي الثاني في موقع البطريرك هو نشر مقال لأحد الكهنة المتقاعدين وأسمه لوسيان جميل!!
القس لوسيان اشبع البطريرك الراحل عمانويل دلي والأساقفة شتائم ومسبات، وفي بعض مقالاته نجده داعية اسلامي و قومي عروبي، وقد كان ينشر مقالاته في مواقع بعثية وتابعة للمقاومة والتي منها خرج داعش وتهجّر شعبنا وهو منهم، اليوم نجد له فسحة في موقع البطريركة لينشر فيها مقالاته وقد شكر من اعطاه تلك الموافقة ليكون أحد كتّاب موقع البطريركية!
مقاله المنشور بعنوان (هل حدثت معجزة في ايامنا وفي كنيستنا الملقبة بالكنيسة الكلدانية؟) ولأول مرة أقرأ له مديح غير موجه للعرب  والمقاومة، وكان مديحه لغبطة ابينا البطريرك ساكو ومعه كل الحق بذلك. وفي مقاله الكثير من الشجون والعواطف وهو يتكلم عن عودة بعض الكهنة إلى ابرشياتهم، وهو أحساس لا أنزعج منه، أما خلط السم بالعسل وسقيه للبسطاء والطيبين، هذا ما اعتبره أحتيال..إنما قانوني، مشرّع! على سبيل المثال لا الحصر كلامه في الفقرة التالية:
حيث لبى اغلب الاخوة الذين رأوا انفسهم عالقين ومتأرجحين بين اغراءات الشياطين والدعوات الأبوية التي ارسلها غبطة البطريرك .....إنتهى الأقتباس
الدعوات الأبوية التي ارسلها البطريرك يقابلها ..أغراءات الشياطين
ولا أعتقد بأنه يقصد السيد الشيطان ذاك الأسطورة الجبروت المذكور في الكتب، وإنما يقصد الطرف الآخر الذي احتوى الكهنة. وقد أشار لهم في بداية المقال: (ولاسيما بعد ان وجدوا هناك في اوطان الغربة من يساندهم ويدعمهم، ربما ليس محبة بهم، ولكن فقط تأجيجا لنار الفتنة التي اشعلها من اشعلها، من اجل مصلحة شخصية وحزبية مشبوهة جدا).
ومن فرحته برجوعهم إنطلق إلى التمني بالفرحة المنشودة وهي عودة النازحين (غير ان عودة هؤلاء القسس الى بيتهم الأبوي يجعلنا نتوقع فرحة اخرى عارمة هي فرحة عودة النازحين الى بيوتهم وأملاكهم) هذه الفرحة التي ستكون الغصة فيها اقوى والدموع أغزر حين الاعلان عنها. اما عودة وطننا الى اهله الشرعيين..... إنتهى الأقتباس وأعتقد بأنه يقصد الشرعيين هم (كومة) البعث الدموي!
والدليل في القصد من الخاتمة التي استحي من ذكرها أنا العلماني فكيف تصدر من كاهن، وأتركها للتأمل" (وماذا سيكون حالي عندما اشاهد مشاهد الجماهير التي سوف تكرر ايام الانتصارات في القادسية الثانية في 8-8-988..) !!!!!؟؟؟؟؟؟




توقيع (زيد ميشو)
يا رب أحفظ كنيستك

 

(آخر مواضيعي : زيد ميشو)

  للشفافية عنوان أضواء على مقابلة المطران فرنسيس قلابات

  أيتها الياء...ما أقساك

  بحثت عنك يا انطوان صنا ولم اجدك !!!

  الكلدان تحت تأثير مخدر الأسلاف، والبطريرك ساكو املنا في التجدد

  أحقاً انه انقسام في فانكوفر، أم انعزال؟

 

 

 

 تنبيه : جميع الاراء الواردة تعبر عن رأي أصحابها و لا علاقة لإدارة موقع مانكيش كوم بها

 

جميع المواد المنشورة في موقع مانكيش كوم بكل أقسامه لا تُعبّر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع

ويتحمل صاحب الموضوع المسؤولية كاملة عما نشره وجميع ردود الفعل المترتبة عليه