المنتدى » منتدى المنبر السياسي » لغياب الدعم العربي للسنة العراقيين مايبرره
المشاركة السابقة : المشاركة التالية

لغياب الدعم العربي للسنة العراقيين مايبرره

غير متصل حالياً

المجموعةعضو مميز

المشاركات163

تاريخ التسجيلالأحد 30-12-2012

معلومات اخرى
حرر في الخميس 14-01-2016 04:05 مساء - الزوار : 5254 - ردود : 0

لغياب الدعم العربي للسنة العراقيين مايبرره

 

عبدالغني علي يحيى

    ادلى اسامة النجيفي بتصريحات صريحة وشجاعة قبل ايام حول قضايا عدة تدين التدخل الايراني في الشأن العراقي وما يشبه تنسيقاً مباشرا أو غير مباشر بين إيران وداعش في الاحداث العراقية إلا ان قولاً له استوقفني وهو أن( إيران تدعم المشروع الطائفي في  العراق.. و لا يوجد أي دعم عربي للمشروع الوطني السني في العراق). وليس النجيفي وحده يلوم العرب على عدم اسنادهم للسنة العراقيين، اذ سبقه أخرون الى ذلك وسيليه أخرون الى ذلك أيضاً. ولكن اليس من حق العرب الامتناع عن التضامن مع العرب السنة العراقيين؟ بعد أن ذاقوا (العرب) منهم الامرين خلال حكمهم للعراق  بين عامي 1921 و2003 اذ على امتداد العقود بين العامين اظهر السنة العراقيون اطماعهم في الكويت، بل ان الطمع هذا ما برح يراود قادتهم وهم خارج السلطة، ثم أو لم يكن العرب السنة العراقيون احتلوا الكويت 1990-1991 وقصفوا السعودية والامارات بالصواريخ.؟ كما لم يكونوا حراس أمناء للبوابة الشرقية قط حين لم يميزوا بين الكويت وإيران؟ ولو قمت بمراجعة لأدبيات القوميين العرب العراقيين  من بعثيين وناصريين والاسلام السياسي السني العراقي لوقفت على اتهامات لكل الدول العربية الملكية الخليجية وغيرها بالرجعية و  الفساد  والعمالة لأمريكا واسرائيل وو.. الخ فضلاً عن ما ذكرته وهو على سبيل المثال، فان النظام السني العراقي 1921-2003 كان مشروع تأمر دائم على سوريا وغيرها من الدول العربية، وبهذا فأن من الصعب التمييز بين  الدورين: السني العراقي والايراني السلبي تجاه الدول العربية، لا اجانب الحقيقة اذا قلت ان سياسة النظام السني في العراق سابقاً كانت أخطر على العرب من سياسة إيران عليهم.

ان من حق الدول العربية وشعوبها ان تتحفظ أو تمتنع عن دعم واسناد السنة العراقيين للأسباب المار ذكرها، رغم الحياة الرهيبة التي يعيشها السنة العراقيون الان ومنذ اعوام وتقع المسؤولية الكبرى في ذلك  على عاتق الحكام السنة السابقون وقادتهم الحاليون . 

[email protected]



توقيع (عبدالغني علي يحيى)
عبدالغني علي يحيى

 

(آخر مواضيعي : عبدالغني علي يحيى)

  هل قدر الكرد الخضوع للأسوأ والعيش معه؟

  حمى المشاريع اللا إصلاحية في العراق

  السنة، المتضرر الأكبر من الأنهيار المحتمل لسد الموصل؟

  حرب الاعتذارات على تركيا والاتي أمر

  حول علاقات PKK القوية مع الحشد الشعبي

 

 

 

 تنبيه : جميع الاراء الواردة تعبر عن رأي أصحابها و لا علاقة لإدارة موقع مانكيش كوم بها

 

جميع المواد المنشورة في موقع مانكيش كوم بكل أقسامه لا تُعبّر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع

ويتحمل صاحب الموضوع المسؤولية كاملة عما نشره وجميع ردود الفعل المترتبة عليه