المشاركة السابقة : المشاركة التالية

قصة تستحق القراءة والتأمل ...


مشرف

غير متصل حالياً

المجموعةالمشرفين

المشاركات141

تاريخ التسجيلالإثنين 04-01-2016

معلومات اخرى

الدولةكندا

الجنسذكر

مراسلة البريد

الموقع الشخصي

حرر في الجمعة 29-06-2018 07:06 مساء - الزوار : 993 - ردود : 0

 

قصة تستحق القراءة والتأمل ...

أعداد / جورج حنا شكرو

يقول أحدهم : بعد يومٍ طويل وشاق من العمل وضعت أمي الطعام أمام أبي على الطاولة وكان معه خبز محمص، لم يكن فقط خبزًا محمصًا لكنّ كان محروق تمامًا.. مدّ أبي يده إلى قطعة الخبز وابتسم لوالدتي وسألني: كيف كان يومي في المدرسه؟ لا أتذكر بماذا أجبته لكنني أتذكر أني رأيته يدهن قطعة الخبز بالزبدة والمربى ويأكلها كلها.. عندما نهضت من طاولة الطعام سمعت أمي تعتذر لأبي عن حرقها للخبز وهي تحمصه.. لن أنسى رد أبي على اعتذار أمي: لا تهتمي بذلك، أنا أحب أحيانًا أن آكل الخبز محمصًا زيادة عن اللزوم، وأن يكون به طعم الاحتراق.. في وقت لاحق من تلك الليلة عندما ذهبت لأقبل والدي قُبلة (تصبح على خير) سألته إن كان حقًا يحب أن يتناول الخبز أحيانًا محمصًا .. إلى درجة الاحتراق؟ فضمني إلى صدره وقال لي هذه الكلمات التي تحتاج إلى تأمل : يا بني أمك اليوم كان لديها عمل شاق وقد أصابها التعب والإرهاق وشئ آخر، أن قطعة من الخبز المحمص زيادة عن اللزوم أو حتى محترقة لن تضر حتى الموت.. الحياة مليئة بالأشياء الناقصة، وليس هناك شخصٌ كامل لا عيب فيه. علينا أن نتعلم كيف نقبل النقص في بعض الأمور، وأن نتقبل عيوب الآخرين.. وهذا من أهم الأمور في بناء العلاقات، وجعلها قوية مستديمة. خبز محمص محروق قليلاً لا يجب أن يَكسر قلبًا جميلاً.. فليعذر الناس بعضهم بعضًا وليتغافل كل منا ما استطاع عن الآخر؛ فالنقد المُستمر يُميت لذة الشيء ! لذا فإن الشجرة لو تعرضت لرياح دائمة لأصبحت عارية من أوراقها وثمارها ! كذلك الشخص إن تعرض للنقد الجارح بإستمرار يُصبح سلبي فلنحاول ان نمدح حسنات بَعضُنَا ونتجاوز عن الأخطاء فإن الكلام الجميل مثل المفاتيح تقفل به أفواه.. و تفتح به افواه ثانية.

يقول يسوع: "لاَ تَدِينُوا فَلاَ تُدَانُوا. لاَ تَقْضُوا عَلَى أَحَدٍ فَلاَ يُقْضَى عَلَيْكُمْ. اِغْفِرُوا يُغْفَرْ لَكُمْ" (لوقا ٦/ ٣٧)

 

Image may contain: 1 person
 


توقيع (مشرف المنتدى الديني)
مشرف المنتدى الديني

 

(آخر مواضيعي : مشرف المنتدى الديني)

  ما هي اليهودية وبماذا يؤمن اليهود؟

  شفاعة العذراء مريم

  لماذا نكرس شهر تشرين الاول (اكتوبر) لصلاة الوردية المقدسة؟ وما هو اصلها؟

  العريس البروتستانتي

  قصة معجزة سجود الحمار للقربان الأقدس:

 

 

 

 تنبيه : جميع الاراء الواردة تعبر عن رأي أصحابها و لا علاقة لإدارة موقع مانكيش كوم بها

 

جميع المواد المنشورة في موقع مانكيش كوم بكل أقسامه لا تُعبّر بالضرورة عن رأي إدارة الموقع

ويتحمل صاحب الموضوع المسؤولية كاملة عما نشره وجميع ردود الفعل المترتبة عليه